EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2011

عبرت عن سعادتها بالجدل الذي أثاره المسلسل التاريخي "بيسان" جارية شركسية في "سليمان القانوني" وإسرائيلية في "وادي الذئاب"

قالت الممثلة التركية "نور إيسان"- الشهيرة بـ"بيسان" في مسلسل "العشق الممنوع"- إنها سعيدة بدورها الجديد الذي تلعبه في المسلسل التركي "سليمان القانونيالذي أثار جدلاً واسعًا داخل تركيا وخارجها.

قالت الممثلة التركية "نور إيسان"- الشهيرة بـ"بيسان" في مسلسل "العشق الممنوع"- إنها سعيدة بدورها الجديد الذي تلعبه في المسلسل التركي "سليمان القانونيالذي أثار جدلاً واسعًا داخل تركيا وخارجها.

وعن دورها، أوضحت "إيسان" أنها تجسد في المسلسل دور "ماهيدفرانوهي جارية من جواري السلطان، وهي الأقرب إلى قلبه، وأنجبت له ابنًا، فأصبحت بمثابة زوجته، إلا أن الأمور تغيرت بعد وصول روكسلان إلى القصر، حيث وجه السلطان إليها جل اهتمامه، وتغير مع "ماهيدفران" التي لم تقبل بالوضع الجديد.

وعن سبب قبولها للدور، قالت "إيسان": "السلطان سليمان حكم ثلاث قارات، واستطاع بحكمته وقوته ورؤيته الثاقبة أن يجمعهم تحت سلطة دولته، بالرغم من اختلاف اللغات والثقافات والأديان، وهو أمر مؤثر.

وأضافت: "العمل تضمن الكثير من الأحداث المؤثرة الأخرى، خاصة بعد مقتل ابنه مصطفى، وساعده الأيمن إبراهيم باشا، بسبب زوجته "روكسلانالتي أحبها بجنون".

وتابعت: "كل هذه الأحداث أضافت إلى العمل أبعادًا تشويقية دفعتني إلى الاشتراك فيه".

وأكدت الفنانة التركية أنها سعيدة بالجدل الذي أثاره العمل بين المؤرخين، وما أنتجه من نقاشات حول هذه الحقبة التاريخية، لافتة إلى أن الأمر دفع الكثير من الناس إلى إعادة قراءة التاريخ.

في سياق آخر، كشفت "إيسان" عن بطولة أخرى تلعبها في فيلم "وادي الذئاب/ فلسطينحيث تجسد دور "سيمونالفتاة الإسرائيلية الأصل، الأمريكية الجنسية، عاشت تغيرات كبيرة عندما ذهبت إلى فلسطين، ورأت على أرض الواقع أحداثًا مغايرة لما سبق وسمعته في طفولتها، وهناك واجهت الحقائق بعنادها وقناعاتها.

وعن الفيلم قالت: "هذا العمل سيلفت انتباه العالم بسبب مؤيديه، وهو مؤثر للغاية لتجسيده معاناة الشعب الفلسطيني".

وأضافت: "لقد عانينا في أثناء التصوير بسبب احتراق النيجاتيف الخاص ببعض المشاهد، واضطررنا إلى إعادة تصويرها".

من ناحية أخرى، صرحت "نور إيسان" بأنها أجلت مشروعًا كانت ستقوم خلاله بتصميم أزياء الأفلام التاريخية، بسبب انشغالها الآن بالأعمال الدرامية، لافتة- في الوقت نفسه- إلى أنها لن تعمل من جديد في تقديم أخبار رياضية، بالرغم من أنها لا تزال تتابع مباريات كرة القدم، وخاصة فريقها المفضل "جالاتا سراي" التركي.