EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2010

الحلقة 41: مهند يعتذر لسمر

مهند اعتذر لسمر بعد اتهامه لها بأنها دائمة الاهتمام به، حيث أكد لها خجله مما فعله، فترد متسائلة عن سبب غروره وثقته بنفسه، مؤكدة أنها تعمّدت وضع بشرى في مواجهةٍ مع حلمي بك حتى ينكشف أمرها أمام الجميع، من منطلق أنها ستصبح فرداً من العائلة، ولا بد من أن يثق الجميع بها.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 13 نوفمبر, 2010

مهند اعتذر لسمر بعد اتهامه لها بأنها دائمة الاهتمام به، حيث أكد لها خجله مما فعله، فترد متسائلة عن سبب غروره وثقته بنفسه، مؤكدة أنها تعمّدت وضع بشرى في مواجهةٍ مع حلمي بك حتى ينكشف أمرها أمام الجميع، من منطلق أنها ستصبح فرداً من العائلة، ولا بد من أن يثق الجميع بها.

سمر ذهبت إلى ورشة زوجها عدنان لاختيار لوحات النحت التي صنعها، لعرضها في معرضها، فتفاجأ بمهند يعود إليها مجدداً ويطلب أن تسامحه، لكنها تطالبه بالابتعاد عنها، خاصة بعد أن أمسك بيدها، وتسأله عن سبب اهتمامه بها، ليكتفي بالنظر إلى عينيها، مؤكدا أنه لا يعرف السبب.

عن دون قصد أفشت بيسان سر علاقة بشرى بحلمي بك لوالدتها فيروز، التي تسعى للانتقام منه بعدما دمّر حياتها بسبب ديونها لديه، وفي هذه اللحظات كانت أروى خانم تهاتف حلمي بك وتطلب منه الطلاق.

حلمي بك طلب من ابنه نهاد مساعدته في الصلح مع والدته أروى خانم، وخلال الجلسة التي جمعتهم تقدم باعتذاره لزوجته، كما اعتذر لزوجة ابنه بيسان التي أخطأ بحقها كثيراً.