EN
  • تاريخ النشر: 11 مايو, 2016

عمرو خالد

الداعية الإسلامي عمرو خالص

الداعية المصري عمرو خالد

السيرة الذاتية للداعية عمرو خالد.

  • تاريخ النشر: 11 مايو, 2016

عمرو خالد

الدولة مصر

تاريخ الميلاد 05 سبتمبر

الوظيفة

داعية

(القاهرة-mbc.net) الدكتور عمرو محمد حلمي خالد، داعية إسلامي ولد في محافظة الإسكندرية في 5 سبتمبر/أيلول.

بدأ عمرو خالد المفكر المهتم بالإصلاح الاجتماعي، عمله الدعوي في مصر مع بداية القرن الحالي، ثم ذاع صيته في جميع أنحاء الدول العربية والإسلامية. حصل خالد على بكالوريوس تجارة من جامعة القاهرة عام 1988، وعمل بمكتب محاسبة لمدة 7 سنوات، ثم افتتح مكتب محاسبة خاصًّا به، وحصل على ليسانس الدراسات الإسلامية، ثم درجة الدكتوراه في الشريعة الإسلامية تحت عنوان "الإسلام والتعايش مع الغرب" من جامعة ويلز ببريطانيا عام 2010.

واستطاع خلال هذه الفترة تفعيل دور الشباب العربي في مجال التنمية؛ من خلال برامجه ومحاضراته التي يلقيها بأسلوب بسيط ومشوق.

منذ شبابه والداعية عمرو خالد نشيط وفاعل؛ فقد ترأس اتحاد طلاب كلية التجارة بجامعة القاهرة عام 1988، ثم انتُخب نائبًا لرئيس اتحاد جامعة القاهرة، وكان عضو فريق الناشئين بالنادي الأهلي المصري، ومارس لعبتي الاسكواش والتنس. بدأ إلقاء الدروس في نادي الصيد بحي الدقي في القاهرة، ثم انتقل إلى مسجد الحصري بالعجوزة، ثم إلى مسجد المغفرة في حي العجوزة، حتى ازدحم المسجد ولم يتحمل جمهوره، فانتقل منه إلى مسجد الحصري في مدينة 6 أكتوبر؛ حيث ذاعت شهرته بقوة، وبدأ الشباب يحضر دروسه قادمين من أماكن بعيدة.

وعمرو خالد المعروف بأنه الأقرب لفكر الشباب، بدأ محاضراته العامة في نادي الصيد المصري عام 1998م، ثم بدأ سلسلة محاضرات الأخلاق والعبادات بمسجد الحصري بالقاهرة عام 1999م، وفي العام نفسه حصل على دبلوم معهد الدراسات الإسلامية.

  عام 2000م خاض عمرو خالد أولى تجاربه في تقديم البرامج؛ حيث قدم برنامج "إسلامنا" على قناة "اقرأ"؛ التي لحقتها سلسلة محاضرات جماهيرية ضخمة وصل عدد الحضور فيها آلافا، وفي 2002م غادر مصر وانتقل للإقامة ما بين بيروت ولندن، وفي لندن أسس مؤسسة "رايت ستارت" الخيرية.

  في عام 2003م قدم الداعية الإسلامي مجموعة من المحاضرات الجماهيرية في معظم العواصم الأوروبية، ثم حصل على جائزة "اليوم العالمي لمواجهة التدخين" من منظمة الصحة العالمية، بعد مشروعه "صناع الحياة".

وفي 2008م رعى مبادرة حملة "حماية" لمواجهة المخدرات بمشاركة مليوني شاب عربي وحل في هذا العام سادسا بقائمة المفكرين الأكثر شعبية في العالم، من خلال مجلة السياسة الخارجية "فورين بوليسي".

وبعد ذلك بعام واحد اختير ضمن أكثر 50 شخصية تأثيرا في العالم، من قبل مجلة "نيوز ويك" العالمية.