EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

أحمد راتب يدعو الجيش المصري لضرب غزة، ويصف الداعية بـ "الأفضل في رمضان"

أحمد راتب في مع سبق الإصرار

أحمد راتب في مع سبق الإصرار

توقع الفنان الكبير أحمد راتب، أن العملية الأمنية التي يقوم بها الجيش والشرطة المصرية هذه الأيام أصبحت تحت السيطرة، وأن الأمور أصبحت بسيطة إلى حد ما من جانب الجماعات الإرهابية وعنف الإخوان، مشيرًا إلى أن القادة اصبحوا تحت سيطرة الأمن والشرطة، والمعاونين لهم يتساقطون واحدًا تلو الآخر، وإن كان هناك نَفَسُ سيخرج سيكون بصعوبة.

توقع الفنان الكبير أحمد راتب، أن العملية الأمنية التي يقوم بها الجيش والشرطة المصرية هذه الأيام  أصبحت تحت السيطرة، وأن الأمور أصبحت بسيطة إلى حد ما من جانب الجماعات الإرهابية وعنف الإخوان، مشيرًا إلى أن القادة اصبحوا تحت سيطرة الأمن والشرطة، والمعاونين لهم يتساقطون واحدًا تلو الآخر، وإن كان هناك نَفَسُ سيخرج سيكون بصعوبة.

وخلال تصريحات خاصة لـ"الفجر الفني" توجه راتب بطلب خاص للجيش المصري بضرب البؤر الإجرامية في غزة قائلاً: "مش يموتوا في أولادنا وضباطنا ونسكت، وهذا ليس ضد الشعب الفلسطيني بتاتًا، ولكنه للتخلص من (حماس) المصنَّفة على المستوي الدولي على أنها منظمة إرهابية، وحتي يتم تطهير سيناء تمامًا من كافة العمليات الإرهابية".

من جانب آخر عبر أحمد راتب، عن سعادته بالمشاركة في دراما رمضان بمسلسل "الداعيةوالذي وصفه بالأفضل في رمضان، والحائز على أعلي نسب مشاهدة ليس في مصر فقط ولكن في العالم العربي أجمع، مشيرًا إلى أنه لا يوجد الآن أي أعمال فنية يقوم بها، ولكن قريبًا سيتم الاستقرار على عمله القادم.