EN
  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2010

الأبناء ثمن للمبادئ بالمسلسل الذي تعرضه MBC1 مفاجأة "الأوراق المتساقطة": علي بك يزوج ابنه لمطلقة ويسلم ابنته للسجن

تطورات درامية مثيرة شهدتها حلقات المسلسل التركي "الأوراق المتساقطة" هذا الأسبوع، ففي الحلقة العاشرة من المسلسل الذي يعرض على MBC1، وافق بطل المسلسل "علي بك رضا" على زواج ابنه الأكبر "شوكت" من "فتون" المرأة المطلقة، بعد تورطه معها في علاقة غير شرعية، ودفع ابنته لتسليم نفسها لأجهزة الشرطة لتقر بقيامها وصديقها بدهس مسن بدراجتهما النارية.

  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2010

الأبناء ثمن للمبادئ بالمسلسل الذي تعرضه MBC1 مفاجأة "الأوراق المتساقطة": علي بك يزوج ابنه لمطلقة ويسلم ابنته للسجن

تطورات درامية مثيرة شهدتها حلقات المسلسل التركي "الأوراق المتساقطة" هذا الأسبوع، ففي الحلقة العاشرة من المسلسل الذي يعرض على MBC1، وافق بطل المسلسل "علي بك رضا" على زواج ابنه الأكبر "شوكت" من "فتون" المرأة المطلقة، بعد تورطه معها في علاقة غير شرعية، ودفع ابنته لتسليم نفسها لأجهزة الشرطة لتقر بقيامها وصديقها بدهس مسن بدراجتهما النارية.

في البداية جاءت موافقة "علي بك" –في حلقة نهاية الأسبوع من المسلسل (الأربعاء 29 من سبتمبر/أيلول 2010)- على زواج "شوكت" من "فتون" جاءت بعد صراع شديد ثار بداخله، بين نظرة المجتمع لابنه بعد زواجه من امرأة مطلقة، وما تفرضه المبادئ والقيم عليه، من ضرورة أن يصلح ابنه "شوكت" الخطأ الذي ارتكبه حينما أحب زميلته "فتون" المتزوجة، وذهب لمنزلها، وتورط معها في علاقة آثمة، وما ترتب على ذلك من معرفة زوجها بأمر تلك العلاقة، وقيامه بضربها وتطليقها.

ولم يكن "علي بك" ليوافق على الأمر بسهولة، إذ ثار في البداية ثورة شديدة، واتهم ابنه بالجنون، وهدد باعتباره "ميتا" إذا أقدم على الزواج من "فتونلكن "خلوة" تفكير ليلية جعلت "علي بك" يتذكر أن ابنه أخطأ، وأن عليه أن يصلح خطأه.

ومن ثم لم يلتفت الأب إلى نظرة المجتمع لابنه بعد زواجه من سيدة مطلقة، إذ كان ما يعنيه في المقام الأول تطبيق المبادئ والالتزام بالقيم مهما كانت النتيجة.

وسبقت موافقة "علي بك" على زواج ابنه من المرأة التي أخطأ معها، واقعة أشد خطورة، وذلك حينما أجبر ابنته "ليلى" على الإدلاء بشهادة الحق في الحادثة التي تورطت فيها عندما كانت بصحبة زميل لها صدم مسنا بدراجته البخارية فقتله، وقبضت الشرطة على ابنة " علي بك" وصديقها.

ولم يخف علي بك على مصير ابنته إذا أدينت في القضية، وكان همه في المقام الأول تنفيذ القانون، كما لم تغب عنه الناحية الإنسانية؛ حيث ذهب إلى جنازة الكهل الذي راح ضحية للحادث، ووارى جسده الثرى بنفسه.

وتتوالى الأحداث الدرامية -في تطوراتها المثيرة- ليتابعها المشاهد من جديد مع الحلقة الحادية عشرة من المسلسل، التي تعرض السبت 2 من أكتوبر/تشرين الأول 2010.

ويعرض الأوراق المتساقطة" على MBC1 من السبت للأربعاء الساعة 13:00 بتوقيت جرينتش، و16:00 السعودية. ويعاد: من السبت للأربعاء الساعة 07:00 بتوقيت جرينتش، 10:00 بتوقيت السعودية.

ويجدد المسلسل الحديث في الساحة العربية حول التغيرات التي يتعرض لها المجتمع التركي، وهو مأخوذ عن رواية للأديب التركي "رشاد نورينشرت عام 1939.

وتدور الأحداث حول أسرة "علي بك رضا" (خليل أرجون) الضابط العصامي الذي ربّى أولاده الخمسة "فكرت، نجلا، شوكت، ليلى، عائشة" على الشرف والأمانة، وفضّل تقديم استقالته من العمل عن قبول الرشاوى أو التورط في أية أعمال غير قانونية.

لكن نزاهة وطهارة "علي بك" لا تعينه على إعاشة أسرته، فيواجه أزمة مادية حادة، تؤدي به إلى خلافات مع زوجته التي اعتادت الإنفاق ببذخ، فيحاول البحث عن وظيفة جديدة ويشتري محلا يتاجر فيه بالكتب ليربح ماديا من ناحية، وينشر المعرفة في المجتمع من ناحية أخرى.

ويقوم ببطولة المسلسل نخبة من النجوم الأتراك، من بينهم: "خليل أرجون" و"جوفين هوكنا" و"فهرية إيفنسين".