EN
  • تاريخ النشر: 06 نوفمبر, 2010

الحلقة 36: علي بك يهدد أوس بالحرق إذا أساء لليلى

علي بك ذهب إلى أوس زوج ابنته في عمله وحذَّره من المساس بابنته أو إهانتها، مؤكدًا له أن الظروف السيئة فقط هي التي أدت إلى إتمام زواجهما، وأنه لم يكن يرغب في معرفته أصلاً، وهدده بأنه لو رأى دمعة ابنته مرة أخرى سيحرقه.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 06 نوفمبر, 2010

علي بك ذهب إلى أوس زوج ابنته في عمله وحذَّره من المساس بابنته أو إهانتها، مؤكدًا له أن الظروف السيئة فقط هي التي أدت إلى إتمام زواجهما، وأنه لم يكن يرغب في معرفته أصلاً، وهدده بأنه لو رأى دمعة ابنته مرة أخرى سيحرقه.

نجلا ذهبت لزيارة شقيقتها ليلى في منزلها ولم تجدها، وأصر أوس على استضافتها، فوافقت نجلا لكنها لم تسايره في محاولة الحديث معها عن علاقة حبهما السابقة، واتصلت نجلا بشقيقتها لتخبرها بوجودها في منزلها بمفردها مع أوس، فأنهت ليلى تسوقها مع فتون بسرعة وعادت إلى المنزل لتجلس مع شقيقتها.

أما فتون ففشلت في إثبات علاقة زوجها شوكت بسها؛ وذلك بعدما أرسلت رسالة من هاتف زوجها إلى جارتهما الشابة تطلب لقاءها وكأنها شوكت، واستجابت سها للرسالة لتجد فتون أمامها تحذرها من الاقتراب من زوجها مرة أخرى.