EN
  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2010

الحلقة 33: ليلى تتزوج مغتصبها باكية.. ووالدها يرفض حضور الزفاف

بالبكاء والدموع استعدت ليلى للزواج من مغتصبها أوس، بعدما تورطت معه في علاقة غير شرعية أسفرت عن حملها منه سفاحا، ورفضت العروس شراء ثوب زفاف؛ لكنها مع إلحاح فتون وأوس وافقت على ارتداء فستان العرس.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 02 نوفمبر, 2010

بالبكاء والدموع استعدت ليلى للزواج من مغتصبها أوس، بعدما تورطت معه في علاقة غير شرعية أسفرت عن حملها منه سفاحا، ورفضت العروس شراء ثوب زفاف؛ لكنها مع إلحاح فتون وأوس وافقت على ارتداء فستان العرس.

أما علي بك رضا فبدا في عينيه الذل والانكسار، ولم يقدر على رؤية ابنته ليلى وهي بثوب الزفاف في طريقها إلى عقد قرانها على مغتصبها أوس، بل ورفض حضور الحفل، وظل في منزله يستعيد ذكرياته مع ابنته من خلال مشاهدة ألبومات الصور القديمة.

ليلى ذهبت لحفل زفافها وهي حزينة وباكية، وبصحبتها والدتها وشقيقتاها فكرت وفتون، وشقيقها شوكت وزوجته فتون، في حين أحضر أوس والدته وشقيقته ميساء، ورفض شوكت التوقيع كشاهد على عقد قران أخته ليلى، فتطوعت زوجته فتون للتوقيع بدلا منه.