EN
  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2010

الحلقة 16: "علي بك" ينجو من مكيدة "فتون".. وجيدا تهدد "أوس" بالقتل

"علي" بك نجا من مكائد "فتون" عندما حاولت تشويه صورته لدى زوجته وأبنائه، بعد أن شاهدته يتحدث مع امرأة في الشارع ويعطيها باقة ورد، فيما تعرض "أوس" حبيب ليلى ابنة علي بك للتهديد بالقتل من قبل عشيقته جيدا زوجة صاحب الشركة التي يعمل بها بعد أن علمت بهذه العلاقة.

  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2010

الحلقة 16: "علي بك" ينجو من مكيدة "فتون".. وجيدا تهدد "أوس" بالقتل

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 09 أكتوبر, 2010

"علي" بك نجا من مكائد "فتون" عندما حاولت تشويه صورته لدى زوجته وأبنائه، بعد أن شاهدته يتحدث مع امرأة في الشارع ويعطيها باقة ورد، فيما تعرض "أوس" حبيب ليلى ابنة علي بك للتهديد بالقتل من قبل عشيقته جيدا زوجة صاحب الشركة التي يعمل بها بعد أن علمت بهذه العلاقة.

عادت "فتون" إلى المنزل مسرعةً لتخبر زوجته "خيرية" بما رأته، لكن يتضح أن "علي بك" يحاول مساعدة الفتاة على إيجاد فرصة عملٍ لها لتعول ابنتها بعد طلاقها، وكان قد تعرف عليها حين دافع عنها ضد أشخاص مخمورين يحاولون الاعتداء عليها.

لم تتوقف "فتون" عن المؤامرات؛ فقد اتهمت الأم "خيرية" بأنها تستخدم السحر كي توقع بينها وبين زوجها، وذلك بعدما شاهدتها تبخِّر حجرتها، ثم يتضح أن الأم كانت تحاول إبعاد الحسد عن الأسرة وإبعاد المشاكل عن فتون و"شوكت".

أما "ليلى" فقد التقت بأوس في أحد "المطاعمحيث أهداها سلسلة باهظة الثمن، وعندما تعلم جيدا بهذه العلاقة، فإنها تهدده بالقتل لأنها تحبه وبينهما علاقة غير شرعية.