EN
  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2011

أوس وجميل يعاودان التنافس على نجلا مع قرب نهاية "الأوراق المتساقطة 2"

تطورات مثيرة تشهدها الحلقات الأخيرة من الجزء الثاني من المسلسل التركي المدبلج "الأوراق المتساقطة"؛ حيث عاد كل من جميل وأوس إلى التنافس مجددا على الفوز بقلب نجلا، رغم خيانتها للأول وهروبها مع الثاني، ثم ندمها وعودتها إلى بيت أهلها.

  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2011

أوس وجميل يعاودان التنافس على نجلا مع قرب نهاية "الأوراق المتساقطة 2"

تطورات مثيرة تشهدها الحلقات الأخيرة من الجزء الثاني من المسلسل التركي المدبلج "الأوراق المتساقطة"؛ حيث عاد كل من جميل وأوس إلى التنافس مجددا على الفوز بقلب نجلا، رغم خيانتها للأول وهروبها مع الثاني، ثم ندمها وعودتها إلى بيت أهلها.

ويعرض الجزء الثاني من مسلسل "الأوراق المتساقطة" على mbc1 من السبت إلى الأربعاء الساعة 13:00 (جرينتش) 16:00 (السعودية).

وهربت نجلا مع "أوس" -زوج شقيقتها ليلى- في نهاية الجزء الأول من "الأوراق المتساقطة" تاركة خطيبها جميل في صدمة شديدة، بعدما شاهدها بعينه في أحضان أوس يتبادلان القبلات.

ومع بدايات الجزء الثاني عانت نجلا كثيرا من إهانات أوس المستمرة لها، فتركته وعادت إلى منزل والديها نادمة وطالبة السماح من شقيقتها، ثم شهدت الحلقات تطورات مثيرة بعدما تجددت العلاقة بين نجلا مع جميل وبدأت فاترة في البداية ثم إلى نظرات مسامحة من "جميل" لـ"نجلا".

وفي المرة الثالثة، قام "جميل" بتوصيل "نجلا" إلى منزلها ليحميها من أحد زملائها الذي كان يضايقها، ثم أخبرها أن توصيله لها كان بدافع المروءة ليس أكثر، وفي المرات المقبلة اعترف جميل لنجلا بأنه لا يستطيع الابتعاد عنها.

وفي الحلقة 73 من الجزء الثاني للأوراق المتساقطة، كانت المفاجأة الشديدة التي تعرضت لها نجلا؛ حيث تلقت اتصالا من أوس وهو في السجن، يحاول فيها استعادة العلاقة معها، مؤكدا لها أن الشيء الوحيد الذي يهون عليه السجن هو استعادته لذكرياته معها.

نجلا انخرطت في بكاء شديد وطلبت من أوس ألا يتحدث معها مرة ثانية، كما بكى أوس أيضا بعدما أنهت نجلا المكالمة وبدا وكأنه شديد التأثر بابتعاده عنها، رغم معاملته القاسية لها وقت أن كانت هاربة معها.

هل تستجيب نجلا لدموع أوس وتجدد علاقتها معه مرة ثانية؟ أم تعود إلى خطيبها جميل الذي لا يزال يحبها وبشدة رغم خيانتها له؟.. شارك برأيك وتوقع نهاية الجزء الثاني من "الأوراق المتساقطة".