EN
  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2012

"علي رضا" يصر على موقفه.. ويهجر ابنته "ليلى"

علي بك رضا

علي رضا يرفض التحدث مع ليلى

الأب المكافح "علي بك رضا" لا يزال مصرًّا على موقفه من هجر ابنته "ليلىورافضًا في الوقت ذاته العيش معها في منزله؛ الأمر الذي دفعه إلى ترك المنزل وهجر العائلة الكبيرة.. موقف محرج تعرض له الأب المسن، ترى ماذا تفعل لو كنت مكانه؟

  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2012

"علي رضا" يصر على موقفه.. ويهجر ابنته "ليلى"

فتحت "ليلى" باب الجدل مجددًا داخل عائلتها بسبب علاقتها الشائكة بوالدها "علي بك رضاومقاطعة الأخير ابنته بسبب عدم تنفيذ أوامره، وعودتها إلى زوجها السابق "أوس".

وفي الوقت الذي شعرت فيه "ليلى" بمخادعة طليقها "أوس" في إتمام زواجهما، رغم عيشهما معًا لمدة ليست بقصيرة؛ قررت العودة إلى منزل العائلة للاستنجاد بهم.

ويُعرَض مسلسل "الأوراق المتساقطة 4" يوميًّا في تمام الساعة 16.00 بتوقيت السعودية 13.00 بتوقيت جرينتش عدا يومي الخميس والجمعة، على MBC1.

وفور دخولها المنزل، حاولت "ليلى" استعطاف عائلتها وإقناعهم بأنها في أشد الحاجة إلى النصح والإرشاد، ولكن قسوة قلب والدها "علي رضا" دفعته إلى عدم الحديث مع ابنته، بل وترك المنزل وهجر العائلة.

حاول جميع أفراد العائلة استعطاف "علي رضا" على ابنته، لكن إصرار الأب على معاقبة ابنته دفعه إلى رفض تلك المحاولات بسبب تمردها عليه، وتسببها بإصابته بوعكة صحية كادت تقضي على حياته.

وكانت "ليلى" قد رفضت إطاعة أوامر والدها في عدم العودة إلى طليقها "أوس" إلا قبل إتمام الزواج رسميًّا؛ الأمر الذي رفضته "ليلى" وقررت تلبية نداء قلبها في العيش دون زواج برفقة طليقها.

تصرف "ليلى" استفز والدها بشدة؛ ما أصابه بأزمة قلبية حادة دخل على إثرها المستشفى. وفور تعافيه قرر مقاطعة ابنته إلى الأبد.

ترى، لو كنت مكان "علي بك رضا" هل ستصر على موقفك؟