EN
  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2010

نرمين تهوى تشكيل الطين.. وترفض مقارنتها بهوليوود نجمة "الأرض الطيبة": نجونا من التجمد أثناء التصوير على جبل تركي

أوزجول صآدج بدأت حياتها الفنية كطفلة على المسرح

أوزجول صآدج بدأت حياتها الفنية كطفلة على المسرح

قالت الممثلة التركية أوزجول صآدج التي تجسد دور نرمين في "الأرض الطيبة" على MBC4-: إن أحد مشاهد المسلسل تم تصويرها في درجة حرارة 30 تحت الصفر، حتى إن فريق العمل كاد يتجمد من شدة البرد، إلا أنهم استطاعوا إكمال مشاهد المسلسل.

  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2010

نرمين تهوى تشكيل الطين.. وترفض مقارنتها بهوليوود نجمة "الأرض الطيبة": نجونا من التجمد أثناء التصوير على جبل تركي

قالت الممثلة التركية أوزجول صآدج التي تجسد دور نرمين في "الأرض الطيبة" على MBC4-: إن أحد مشاهد المسلسل تم تصويرها في درجة حرارة 30 تحت الصفر، حتى إن فريق العمل كاد يتجمد من شدة البرد، إلا أنهم استطاعوا إكمال مشاهد المسلسل.

وروت نرمين لموقع قناة Samanyoluhaber بعض المواقف الصعبة التي لا تنساها، عندما صورت "الأرض الطيبة" قائلة: صعدنا إلى أحد الجبال لنصور مشهدا في الصباح الباكر؛ حيث وصلت درجة الحرارة إلى 30 درجة مئوية تحت الصفر.

وتابعت: أردنا أن نتدفأ بأكواب من الشاي، وفي لحظة ما انسكب الشاي على أحد العاملين.. الغريب أنه كان فرحا لأنه شعر بالدفء قليلا، إلا أن فرحته لم تدم إلا لحظات بعد إذ تجمد الشاي مكانه، وهنا عرفت سرعة عملية التجمد في درجات الحرارة، إلا أننا نجونا وأنهينا المشاهد على خير.

وأضافت أنها الآن عندما تسترجع هذه الذكريات تبتسم؛ لأن ظروف العمل كانت قاسية، الأمر الذي دفع فريق العمل إلى الاقتراب من بعضه.

ورغم أن الممثلة التركية تشكو من قلة أجر الفنانين في بلدها، فإنها لا تفكر في ترك مهنتها، مشيرة أنها إذا قررت الاعتزال في يوم ما؛ ستصنع أشكالا من الطين، حيث إنها هوايتها منذ الصغر.

وفي سياق آخر، رفضت صادج المقارنة بين السينما التركية وهوليوود، إذ إنهما يختلفان، من حيث القضايا والمعالجة. ومع ذلك فإنها ترى أن هوليوود متقدمة عن الأتراك من الناحية الفنية.

وفي الوقت الذي أقرت أن السينما التركية لا تستطيع إنتاج فيلم "سيد الخواتمإلا أنها بالمقابل أنتجت أفلاما رائعة مثل "محسن بيك"، "لعبة الظل"، "قاطع الطريق" على حد تعبير نرمين.

أوزجول صآدج من مواليد ديار بكر عام 1983، ثم بدأت التمثيل، وهي طفلة على المسرح ولا يتجاوز عمرها الـ12 عاما، ودرست بعد ذلك في الكونسرفتوار في جامعة هاجت، بعد أن أنهت دراستها الثانوية.

أما أول دور درامي لها فكان في مسلسل "طار الطائر من العش" عام 2003، كما شاركت في عديد من الأفلام الوثائقية، كما جسدت دور الطبيبة التي كانت تساعد في استرجاع ذاكرة بطل العمل (نيكو) في مسلسل " الغريب".