EN
  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2011

التنظيم الكردي يَعِده بالمنصب فور إعلان الدولة ترشيح طارق "الأرض الطيبة" وزيرًا للصحة في "كردستان"

طارق الأرض الطيبة

طارق الأرض الطيبة

التنظيم الكردي يقرر مكافأة طارق بتعينه وزيرا للصحة في "كردستان" فور إعلان الدولة ضمن أحداث الجزء الرابع من مسلسل الأرض الطيبة 4

تطورات مثيرة تشهدها حلقات المسلسل التركي المدبلج "الأرض الطيبة 4"؛ حيث عرض قادة التنظيم الكردي على بطل المسلسل طارق (أوزان تشوبان أغلوا) تولي منصب وزير الصحة في دولة "كردستان" فور إعلانهم إياها.

 

يُعرض الجزء الرابع من مسلسل "الأرض الطيبة" حاليًّا على MBC1 من السبت إلى الأربعاء 15:00 بتوقيت السعودية، 12:00 بتوقيت جرينتش.

 

وأكد طارق لأعضاء التنظيم أنه لا يسعى بتاتًا إلى أي منصب، خلال الحلقة 22؛ وذلك دون أن يعلم التنظيم الكردي أن طارق يتحايل عليهم كي يساعد فرقة المقاومة والدولة التركية في القضاء على التنظيم وكشف مخططاته.

 

وكانت أولى الضربات التي وجهها طارق إلى التنظيم هي مساعدة المقاومة على فك أسْر رهائن الشرطة الذين اختطفهم التنظيم؛ فقد ادَّعى أن الرهائن مصابون بداء الكوليرا، فاقتيدوا إلى مكان احتجاز آخر. وأثناء عملية النقل تمكنت المقاومة ورجال الشرطة من تهريبهم.

 

وكان طارق قد تعرض لموقف شديد الألم حين تُوفِّيت والدته سناء بين يديه بعدما عادت إليه الذاكرة التي فقدها حين أطلق عليه "عدنان" أحد أفراد شرطة مكافحة الإرهاب والمتعاون السري مع التنظيم، الرصاص فسقط في بحيرة، ثم وجد نفسه بين رجال التنظيم الكردي الذي حاول قائده تضليل طارق زاعمًا له أنه كان من بين أعضائه.

 

ومع عودة الذاكرة إلى "طارق" قرر البقاء مع التنظيم كي يجهض مخططاتهم ويكشفها لرجال المقاومة والشرطة، فهل ينجح طارق في استمراره في تضليل التنظيم؟ أو تنكشف حيلته؟.. شارك برأيك وتوقع أحداث الحلقات المقبلة من "الأرض الطيبة 4.