EN
  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2011

تطورات مثيرة في نهايات الجزء الثاني انطلاق الجزء الثالث من "الأرض الطيبة" على MBC1 قريبا

تبدأ MBC1 في عرض الجزء الثالث من المسلسل التركي المدبلج "الأرض الطيبة" اعتبارًا من 9 إبريل/نيسان 2011، فيما تشهد نهايات الجزء الثاني تطورات مثيرة.

تبدأ MBC1 في عرض الجزء الثالث من المسلسل التركي المدبلج "الأرض الطيبة" اعتبارًا من 9 إبريل/نيسان 2011، فيما تشهد نهايات الجزء الثاني تطورات مثيرة.

ويُعرض "الأرض الطيبة 2" على MBC1 من السبت إلى الأربعاء الساعة 15:00 بتوقيت السعودية، 12:00 بتوقيت جرينتش.

وخلال الحلقة 94 قبل الأخيرة من الجزء الثاني ثارت شكوك لدى الطبيب طارق بأن والده ما هو إلا قائد التنظيم الإرهابي الذي يواجهه، بحسب ما أكدته إحدى عضوات التنظيم لطارق.

عضوة التنظيم أكدت أيضا للطبيب أن والده أجرى عملية تجميلية ليغير من شكله، وهو ما لم تصدقه الخالة سناء، والدة طارق.

ويركز مسلسل "الأرض الطيبة" على معاناة الدكتور طارق من هويته الأصلية؛ حيث كانت أسرة غنية قد تبنته حتى لا يذهب ضحية قضية الثأر، إضافة إلى قصة حبه لفتاة تسمى "زينب" يحبها لكونها بنت الأسرة الثائرة، كما تعرض أحداث المسلسل الصراع بين الجنود الأتراك والمقاتلين الأكراد، وشتى أنواع المعاناة التي يواجهها أهالي المنطقة المحليون من الإرهاب.

وخلال الجزء الثاني توفيت زينب بعد زواجها بطارق في مشهد مأساوي؛ حيث لاقت مصرعها على يد أفراد التنظيم الإرهابي، ولفظت أنفاسها بين يدي حبيبها طارق.

وفي الوقت الذي كان فيه طارق مخلصا لذكرى زوجته؛ قرر الزواج من ممرضة المستوصف "ديالا" بعدما حاولت أن تفديه بحياتها وتلقت في صدرها رصاصات كان أحد الإرهابيين يقصد بها قتل الطبيب، لكن ديالا تراجعت عن هذا الزواج بسبب اعتقادها أن طارق سيتزوجها شفقة.

ويسعى المسلسل إلى نشر رسالة مفادها أن التطور والازدهار والسلام في هذه المناطق لا يمكن أن يتحقق إلا عن طريق التعليم والتدريس، ويؤكد للمشاهدين أيضا أن العنف ليس السبيل لحل المشاكل قط، فنرى طارق يناضل من أجل أهالي المنطقة، مستمدا قوته وإيمانه من حبه لوطنه وشعبه ليصبح مع الوقت بطلا أسطوريا بالنسبة لأولئك الناس الذين كافح في سبيل خلاصهم.