EN
  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2011

الحلقة 37 ج 2: أيمن ينقذ ديالا.. ومروان يستدرج طارق لقتله

بعدما رفضت تسليم نفسها لقائد التنظيم، اصطحب الإرهابيون الممرضة ديالا إلى الجبل مرة أخرى لكي يقتلوها، ونطقت ديالا الشهادتين حين صوبوا تجاهها فوهات بنادقهم، وقبل أن يطلقوا النيران كان شقيقها أيمن قد حضر ليقتلهم وينقذها من موت محقق.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 37

تاريخ الحلقة 16 يناير, 2011

الطبيب طارق ورجال الضيعة نجحوا في مواجهتهم مع رجال زيدان، حتى إن الأخير فوجئ بمقتل كثير من رجاله في المواجهات، فأرسل إلى القيادة طالبًا مزيدًا من الإمدادات، حتى يقدر على الاستمرار في المعركة.

أما مروان فقد لجأ إلى حيلة جديدة ليتخلص من الطبيب طارق، بعدما نجح أهالي الضيعة في محاصرة رجال التنظيم، حيث عرض مروان الصلح مع طارق مقابل أن يفك أهالي الضيعة الحصار عن رجال التنظيم، وأن يعالجه الطبيب من الإصابة التي تعرض لها، فوافق طارق ثم فوجئ بأن مروان يشهر السلاح في وجهه محاولاً قتله.