EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2011

الحلقة 29 ج 2: التنظيم يرتكب مذبحة جديدة.. ويأمر بقتل زينب وطارق

مذبحة ثانية ارتكبها زيدان ورجال التنظيم بحق أهالي الضيعة، راح ضحيتها عدد جديد من الأطفال والنساء والرجال، وذلك عقابا للأهالي على وقوفهم في صف الشرطة خلال الحرب التي شنتها ضد التنظيم.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 29

تاريخ الحلقة 04 يناير, 2011

مذبحة ثانية ارتكبها زيدان ورجال التنظيم بحق أهالي الضيعة، راح ضحيتها عدد جديد من الأطفال والنساء والرجال، وذلك عقابا للأهالي على وقوفهم في صف الشرطة خلال الحرب التي شنتها ضد التنظيم.

المذبحة الجديدة جاءت بعد يوم واحد من المذبحة الأولى، والتي لقي خلالها عدد من نساء وأطفال القرية مصرعهم حرقًا، وقتلت خلالها "نرمين" زوجة أيمن وابنة خالته "سناء".

أيمن، من ناحيته، قرر الانتقام من زيدان والتنظيم، لكن طارق منعه من ذلك، واصطحبه، بدلا من ذلك، إلى ضيعة "تشيوي" المجاورة كي يقنعا أهل الضيعة بإلحاق أطفالهم بالمدرسة التي افتتحتها زينب هناك، لكن مختار رفض الأمر.

في الوقت ذاته، أصدر قادة التنظيم أوامرهم لزيدان بقتل الطبيب طارق وزوجته زينب، حتى لا تكون المدرسة التي افتتحوها سببا في تعليم سكان الضيعة حقوقهم، واكتشافهم ألاعيب التنظيم.