EN
  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2012

الحلقة 18: حسون يهرب بنيرمين، وطارق مهدد بالموت

ديالا الأرض الطيبة

ديالا الأرض الطيبة

رسالة بديعة لثناء، تلك التي تحسم الشكوك، وتثبت أن طارق هو نفسه حسان؛ تقع في يد رشاد، الذي يسلمها بدوره لحميد ومعها مسدس: "اقتله"!!

  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2012

الحلقة 18: حسون يهرب بنيرمين، وطارق مهدد بالموت

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 18

تاريخ الحلقة 04 نوفمبر, 2012

رسالة بديعة لثناء، تلك التي تحسم الشكوك، وتثبت أن طارق هو نفسه حسان؛ تقع في يد رشاد، الذي يسلمها بدوره لحميد ومعها مسدس: "اقتله"!!

حميد يحاول قتل حسان/طارق ثأرًا لولده، لا تفلح ثناء في إنقاذه منه، ولا يوقفه عن ذلك سوى تدخل زينب، وسقوطها مغشيا عليها وهي تحاول إنقاذ زوجها.

حسون يفلح في الهرب بنيرمين من عصابة جيهان خانوم، وأيمن الذي يتبعهما ويساعدهما دون أن يدريا بذلك لا يفلح في اللحاق بهما، لكنه على الأقل اطمأن إلى أنها لم تعد بيد الأوغاد.

نيرمين تجزي حسون أجر وقوفه معها في محنتها بإخباره بمكان أخيه المفقود أحمد، وتصحبه لسجن شرطة الأحداث لإخراجه وجمع الشمل.

بعد أن أخبر أيمن ثناء تليفونيا أن نيرمين مع حسون، ثناء تطلب عنوانه من المختار محمود، فيخبر زيدان بهذا الطلب، وزيدان ينتظر عودة حسون لضيعته ليسترد نيرمين مرة أخرى.

محاولات فرات المستمرة لاستمالة قلب ديالا تثمر، ويحددان موعد الخطوبة.

رشاد أغا الذي ينتظر الخلاص من طارق بفارغ السر، ليدفن معه سر خيانته لأخيه يحرض أخيه بشدة على قتل الطبيب، ويقبض على طارق ويقيده، ويلقيه في مغارة جبلية مقفرة، تتسرب إليها مياه الأمطار الغزيرة، وتبدأ في الارتفاع بها تدريجيا، حميد يزور المغامرة، فيجد أن الماء قد قارب على تغطية جسد طارق، فيتركه ويعود للمنزل موقنا بأن طارق سوف يلفظ أنفاسه قبل أن يصل هو لمنزله.

حميد يخبر ابنته بأن طارق غرق في المغارة تحت ماء المطر، فتهرع زينب المريض إلى الجبل في منتصف الليل، بحثًا عن جثة زوجها.. فهل مات طبيب الأرض الطيبة؟! هذا ما ستجيب عنه أحداث الحلقة القادمة؟