EN
  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2009

اختلفوا حول الأسباب التي تؤدي لتدمير العلاقات العاطفية زوار mbc.net: "أهل الغرام" الند العربي للرومانسية التركية

اختار زوار mbc.net المعوقات الاجتماعية كأهم الأسباب التي تؤدي إلى فشل العلاقات العاطفية، وذلك في مسلسل "أهل الغرام" الذي يعرض حاليا على قناة mbc1، وجاءت نتيجة الاستفتاء -في الصفحة الخاصة بالمسلسل على موقع mbc.net، والذي تساءل حول أهم المعوقات التي تقف في طريق العلاقات الاجتماعية- حيث اختار 43% أن المعوقات الاجتماعية هي أهم الأسباب التي تؤدي إلى فشل العلاقات العاطفية، في حين اختار 34% أن المعوقات المادية هي السبب الحقيقي وراء فشل العلاقات العاطفية.

اختار زوار mbc.net المعوقات الاجتماعية كأهم الأسباب التي تؤدي إلى فشل العلاقات العاطفية، وذلك في مسلسل "أهل الغرام" الذي يعرض حاليا على قناة mbc1، وجاءت نتيجة الاستفتاء -في الصفحة الخاصة بالمسلسل على موقع mbc.net، والذي تساءل حول أهم المعوقات التي تقف في طريق العلاقات الاجتماعية- حيث اختار 43% أن المعوقات الاجتماعية هي أهم الأسباب التي تؤدي إلى فشل العلاقات العاطفية، في حين اختار 34% أن المعوقات المادية هي السبب الحقيقي وراء فشل العلاقات العاطفية.

من ناحية أخرى، اختار 23% أن هناك ظروف أخرى غير الاجتماعية والمادية؛ كخلاف بين الطرفين في وجهات النظر وغيرها، هي السبب الحقيقي وراء فشل العلاقة العاطفية.

وأعرب زوار موقع mbc.net عن سعادتهم البالغة بعرض المسلسل على الشاشة، فقالت خوله من السعودية: "أحداث المسلسل واقعية وأسلوب السرد رائع، بالإضافة إلى أداء الممثلين، وبالفعل أجد بعض الصفات في الشخصيات فيمن حوليفيما أضافت سجود من السعودية: إن المسلسل أضاف أفكارا جديدة لم تكن موجودة، ففكرة عرض حلقات تحمل قصصا من الواقع، فكرة جديدة في العالم العربي.

على جانب آخر، بدأ بعض قراء المواقع بمقارنة الدراما السورية بالدراما التركية، فقال سامر من سوريا: إن مسلسل أهل الغرام من أجمل المسلسلات الرومانسية، واستطاع من خلال أداء الممثلين الرائع، "كسح" الدراما التركية والرومانسية -التي جاء بها ممثلوها، والتي استطاعت الاستحواذ على عقول المشاهدين العرب. كما أضافت غيثة -من السعودية-: إن المسلسلات السورية أصبحت في تقدم مستمر، فأهل الغرام يعرض قصصا واقعية، وتتفق مع الدين الإسلامي، بعكس المسلسلات التركية، فبرغم أنها تعرض قصصا جيدة وجديدة ومختلفة، فإنها تحتوي على مشاهد تخالف التي يمكن أن يقال أنها لا تتوافق مع ما يدعو إليه الدين الإسلامي.

واعتبر عديد من قراء الموقع أن الدراما السورية أصبحت في تطور باستمرار، واختارها البعض الأفضل في العالم العربي، مقارنة بالدراما المصرية والخليجية.

يذكر أن مسلسل أهل الغرام يستكمل في جزئه الثاني بقية القصص العاطفية المتوهجة، التي تعرض لها في الجزء الأول. وفي نفس الإطار العام للعمل تنتهي هذه القصص بالفشل؛ بسبب ظروف مختلفة اجتماعية، أو مادية، أو لها علاقة بالدين، أو العادات والتقاليد لتتكون لدى الجمهور حالة من التعاطف مع شخصيات المسلسل.

ويتميز الجزء الثاني بأنه مستوحى من قصص حب حقيقية ومواضيع أكثر انتشارا وأكثر علاقة بالمشاهد، حيث يعتمد على رسائل المشاهدين الذين يحكون عن علاقاتهم العاطفية التي عاشوها.