EN
  • تاريخ النشر: 25 يونيو, 2009

الحلقة 19 : بتمون

قصة حب بدأت لدى "مازن" منذ 20 عاما، وظل يحبها طوال هذه الفترة، ورغم أنه عمرها تجاوز 36 عاما، فإن "همسة" لم تشعر تجاهه بنصف ما يشعر به من حب، لكنها باتت مضطرة لقبوله؛ لأنها تشعر بأن تقدم العمر قلل فرص الحصول على الحب الحقيقي قبل الزواج.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 19

تاريخ الحلقة 25 يونيو, 2009

قصة حب بدأت لدى "مازن" منذ 20 عاما، وظل يحبها طوال هذه الفترة، ورغم أنه عمرها تجاوز 36 عاما، فإن "همسة" لم تشعر تجاهه بنصف ما يشعر به من حب، لكنها باتت مضطرة لقبوله؛ لأنها تشعر بأن تقدم العمر قلل فرص الحصول على الحب الحقيقي قبل الزواج.

ونقلت أحداث حلقة "بتمون" في مسلسل أهل الغرام يوم الخميس 25 يونيو/حزيران، الصراع الداخلي الذي واجهته "همسة" وهي تسعى للوصول إلى قرار الموافقة على من يحبها طوال هذه المدة، على الرغم أنها لم تشعر تجاهه بالحب، وتقول إن الفرص تنعدم مع مرور الوقت، كما أنه شخص مناسب ومهذب وأخلاقه عالية ويحبني، ولكنها ما زالت تبحث عن الحب الحقيقي وتأمل أن تجده بعد الزواج.

وفي الطرف الآخر، يعرف "مازن" جيدا أن "همسة" لا تحبه، ولكنه يؤكد أن إحساسه تجاهها لم يتغير، وأنه لا يستطيع أن يتزوج من غيرها، وبعد مرور 20 عاما على حبه لها، ما زال يحبها أكثر من الأول، ومستعد أن ينتظرها طوال العمر.

وبعد تفكير طويل تقرر "همسة" الموافقة على الخطبة، ويبارك والداها قرارها، ويتحدث مازن وهمسة؛ حيث يؤكد مازن أنه لن يمل الانتظار، وأنه يتمنى أن تحبه مثلما يحبها، بينما تعده "همسة" بأن الحب سوف يأتي.

ويبحث "مازن" دائما عن كل الأشياء التي تسعد "همسةويستعيد معها ذكريات 20 سنة من الحب، بينما تستغرب "همسة" كيف يحبها كل هذه الحب، وتشعر بالشفقة عليه، وأنها لا تستحق أن يحبها كل هذا الحب، وتلوم نفسها على أنها لا تستطيع أن تبادله نفس الشعور.

ويظهر في القصة شخص جديد يقلب الطاولة على "مازن" وهو "محمود" الذي وقع في حب "همسة" من أول نظرة، ويسأل عنها ويعرف أنها مخطوبة، ورغم أنه كان عازفا عن الزواج، فإنه من أول مرة شعر أنها "نصفه الثاني" الذي كان يبحث عنه.

ويقرر "محمود" أن يتحدث مع "همسة" ويخبرها أنه يعرف أنها مخطوبة، ولكنه لم يستطع أن يقاوم حبه لها، الأمر الذي يوقع "همسة" في حيرة شديدة، بعدما شعرت بميل نحوه وتقرر أن تقابله، وتشعر أن أنها بعدما بدأت تؤقلم نفسها على "مازنفتبكي حالها وحال مازن، بعدما تعلق قلبها وعقلها بمحمود.

وبطبيعتها الصريحة تقرر "همسة" أن تحكي لمازن عن الحقيقة وتخبره أنها لم تكن تريد أن تجرحه، ولكنها لا تستطيع أن تكذب عليه، وتقرر أن تنهي علاقتها به، وتطلب منه السماح، لتنتهي قصة الحب من طرف واحد بالألم والحزن.