EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2012

هذرولوجيا

عادل التويجري

عادل التويجري يتحدث عن إنجازات الهلال

كلما حقق (الملكي) لقباً، يتعبون نفسياً.. الرقم يصيبهم بالجنون وبالتوتر.. الهلال، يقفز للمنصات.. وعقولهم وأقلامهم ومواقفهم تتبلد.

  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2012

هذرولوجيا

(عادل التويجري ) كلما حقق (الملكي) لقباً، يتعبون نفسياً.

الرقم يصيبهم بالجنون.

بالتوتر .

الهلال، يقفز للمنصات.

وعقولهم وأقلامهم ومواقفهم (تتبلد)..

أعيتهم الأرقام .

الرجفة الأخيرة كانت بمعيار (53) ريختر.

بمقاييس الزمن، 1825 يوماً، والهلال بطلٌ لم يستطع أحدٌ أن ينزله عن عرش بطولته.

الهلاليون يعاقبون (مناوئيهم)..

ليس بالكلام.

و (الثرثرة)..

و (الانتقاص).. التي لا يجيدها (الزعيم)..

لا يعرف مناهجها، ولا خوض غمارها بحكم الجهل الوراثي بالأساليب (العقيمة).. الرد في الملعب.

كلما زادوا. زاد (العقاب) لهم. بالرقم. الصعب. والصعب جداً.

سالم الدوسري، وسلطان البيشي، ومحمد القرني، والبقية لم يتجاوزا بعد الـ 22  ربيعاً. وصعدوا لملامسة الذهب.

فيما (البعض) جفاؤه البطولاتي تعدى (العقود)..

في آخر ثماني سنوات، الهلال (يعاقبهم) بـ 13 بطولة.

طبعاً في نظرهم، نُصها (حكام)..

ورُبعها (دلال).. وعشرها (مجاملات)..

وخمسها (لوبي) و (تكتلات)..

الشلهوب، دخل دائرة التاريخ مع الثنيان وسامي.

بل وتفوق في إنجاز فريد.

تحقيق بطولة كأس ولي العهد خمس مرات على (التوالي)..

ما له حل. آخر (نكت) الحبايب (تسلل) هدف الأشقر.

سألوا الفشار التسلل.

استلقى على ظهره ثم كح وعطس وشهق وقال (تسلل في قانون هذرلوجيا)..

 

نقلاً من صحيفة الشرق السعودية