EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

من يفوز

sport article

sport article

اليوم يكتب تاريخ جديد

  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

من يفوز

( الكاتب- عادل التويجري) اليوم يكتب تاريخ جديد.

تاريخ بطولة، إما 11 للملكي أو ثانية لفرسان الشرق.

الهلال مهتم كثيراً بهذه البطولة (تاريخياً).

تاريخ بدأ في 1965 حين رفع مبارك عبدالكريم أول كأس للهلال في هذه البطولة.

وانتهى بمحمد الدعيع في 2010.

هناك في الشرائع.

الاتفاق يريد العودة للمنصات وتذوق طعم الذهب بعد غيبة.

وإثبات أنه بطل ورقم صعب في معادلة الكرة السعودية.

مشوار الهلال كان صعباً. الأصعب كان أمام الاتحاد.

ومشوار الاتفاق لم يكن مفروشاً بالورد. الأقوى كان أمام الأهلي.

الهلال طرف ثابت في هذه البطولة منذ 2007.

حين التقى الاتفاق، وطار بهدفين.

أسماء كثيرة رحلت عن الهلال منذ 2008 وبقي الهلال ثابتاً.

اليوم، لن يلعب التاريخ ولن تشارك الأرقام.

بل أقدام اللاعبين فقط.

هدف هنا، قد ينهي البطولة.الجزئيات الصغيرة جداً مؤثرة.

وقد تهدي أي الفريقين شرف البطولة.

• «برانكو» الأقدر والأقدم مع ناديه.

وأحد أفضل ثلاثة مدربين في الموسم الحالي.

• «هاسيك» الأجدد تسلم الهلال فقط في نزالين بعد صداع دول.

الاستقرار (الفني التدريبي) يقف في صف الاتفاق.

متوسط أعمار اللاعبين يقف في صف الهلال.

يفوز من تتوفر لديه 3 عناصر.

هدوء، تركيز، استغلال الفرص. هذه معادلة النهائي.

وسط الهلال نار. وهجوم الاتفاق لا يرحم.

مبروك للبطل مقدماً.

• «هاردلك» للخاسر.