EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2012

يبقى الهلال!

هل يتم إنقاذ جماهيرية الاتفاق؟

أمام الشباب الإماراتي، حقق الهلال (الأهموالمهم لم يكن في الحسبان!

  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2012

يبقى الهلال!

(عادل التويجري) ·       أمام الشباب الإماراتي، حقق الهلال (الأهموالمهم لم يكن في الحسبان!

·       وقد تكون المرحلة الحالية (الإدارية الفنية) لا تبحث إلا عن النقاط!

·       أمام الشباب، قلص الهلال الفارق مع بيروزي الذي عطله الغرافة هناك في طهران!

·       حالياً، لم يملك الهلال خيارات كثيرة سوى الفنية!

·       على هاسيك أن يعمل أكثر وأكثر!

·       فالهلال في آخر نزالاته (تحديداً آسيوياً) لم يكن فعلاً مقنعاً!

·       الهوية الفنية مفقودة! من خط الدفاع إلى الهجوم!

·       الصدمة (الإدارية) قد تكون ناجعة بعض الشيء!

·       بل أظنها مطلوبة وحاجة ملحة! إمكانات اللاعبين كبيرة!

·       استثمار تلك الإمكانات ليس كما هو مطلوب!

·       اللاعبون عليهم أيضاً أن يقدموا شيئاً!

·       الإدارة في النهاية لا تركل الكرة في الميدان!

·       ثمة أسماء في الهلال فعلاً لديها هبوط حاد في المستوى!

·       هبوط (فني فني)! استحقاقات الهلال المتبقية بطولتان!

·       النزال المقبل أمام الاتحاد مهم جداً في كأس الأبطال.

·       نتيجة الذهاب تؤثر بلا شك على الإياب.

·       التقييم العام يأتي لاحقاً. نزال الغرافة يحسم التأهل!

·       نزال بيروزي يحسم المركز الأول!

·       فوز الهلال آسيوياً كسر لزمة التعادلات التي هبّت على الفريق.

·       الاستمرار الآن هو المطلوب.

·       صديقي يقول إن الهلال إذا تراجع فنياً، صعب أن يعود بسرعة!

·       وأنا أتحداه!

·       فالهلال يملك مقومات العودة، حتى في ظل الأخطاء القاتلة!

·       آخر يقول لي إن أسامة رحل!

·       قلت له دعواتنا بالتوفيق له! غيره نجوم رحلوا، وبقي الكيان!

·       يبقى الهلال، وترحل الأسماء!

نقلاً من صحيفة الشرق السعودية