EN
  • تاريخ النشر: 22 ديسمبر, 2011

أعلن أنه يفكر في الرحيل نور يحرج إدارة الاتحاد قبل مواجهة الهلال

محمد نور

نور يربك حسابات الاتحاد

محمد نور، قائد فريق الاتحاد السعودي، يفجر مفاجأةً من العيار الثقيل عقب مباراة فريقه أمام الرائد في مسابقة كأس ولي العهد لكرة القدم، عندما أعلن أن لديه عروضًا احترافيةً من أندية خليجية لا تزال قائمةً،

فجر محمد نور، قائد فريق الاتحاد السعودي، مفاجأةً من العيار الثقيل عقب مباراة فريقه أمام الرائد في مسابقة كأس ولي العهد لكرة القدم، عندما أعلن أن لديه عروضًا احترافيةً من أندية خليجية لا تزال قائمةً، أبرزها عرض نادي الجيش القطري الذي لا يزال قائمًا حتى اللحظة.

وقال نور "إنه يفكر في هذه العروض، وإنه يبحث عن مصلحته المادية، ومن ذكاء أي لاعب محترف أن يبحث عن كيفية إحضار العرض المناسب له ويخدمه ماديًّاوذلك حسبما ذكرت صحيفة "الرياض" السعوديَّة.

ورفض رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد، اللواء محمد بن داخل، الرد على تصريح نور بعد إعلانه في وقت سابق استمرار اللاعب في الاتحاد من دون أي مقابل مادي، وطالب بمنحه أربع وعشرين ساعة للرد، مشيرًا إلى أنه يرغب في الاحتفال بفوز فريقه على الرائد.

وصبت جماهير الاتحاد جام غضبها على قائد الفريق محمد نور بعد تصريحه عقب مباراة الرائد، مستغربة خروج نور قبل مواجهة الهلال المرتقبة مساء الاثنين المقبل وحديثه حول عرض نادي الجيش القطري، وبحثه عن مصلحته المادية، فيما كان إعلانه سابقًا أنه يرغب في الخروج للمشاكل النفسية التي يعانيها داخل الفريق.