EN
  • تاريخ النشر: 07 مايو, 2012

ما رأيك بالمدرب الذي ضرب لاعبه بالمباراة؟!!

سمير هلال

سمير هلال

مشهد غريب وبالطبع غير مقبول وقد لايصدق انهال مدرب فيورنتينا الأيطالي (ديلو روسي) بالضرب على لاعبه الصربي الشاب (آدم ليانيش) بعد أن قام باستبداله في مباراة نوفارا بعد مرور (32) دقيقة من بداية المباراة.

  • تاريخ النشر: 07 مايو, 2012

ما رأيك بالمدرب الذي ضرب لاعبه بالمباراة؟!!

(سمير هلال ) مشهد غريب وبالطبع غير مقبول وقد لايصدق انهال مدرب فيورنتينا الأيطالي (ديلو روسي) بالضرب على لاعبه الصربي الشاب (آدم ليانيش) بعد أن قام باستبداله في مباراة نوفارا بعد مرور (32) دقيقة من بداية المباراة.

 يبدو أن اللاعب شعر بالغضب من قرار سحبه من الملعب وقال شيئا (ما) عند خروجه، مما اغضب مدربه وانطلق نحوه ووجه له اللكمات قبل أن يحاول الآخرون الفصل بينهما .

عندما شاهدت هذه الواقعة استغربت كثيرا وراودني سؤالان، الأول: كيف لمدرب محترف في الدرجة الأولى بالدوري الإيطالي أن يقوم بهذا العمل وعلى مرأى الجميع؟ وثانيا: ما السبب الذي جعل هذا المدرب يقوم بهذا التصرف؟

ما قام به المدرب من وجهة نظري كان خطأ كبيرا فهذه ليست الوسيلة الأفضل للرد على تصرفات اللاعب إن كان أخطأ في شيء، فالمدرب نعم هو بشر ولكنه كان بحاجة للصبر وضبط النفس حتى لا يفقد الكثير والكثير.

وبالمقابل كان تصرف رئيس النادي (ديلا فالي) حكيما . فقد صرح قائلا: للأسف كانت هذه حادثة خطيرة والأغرب هو أن من قام بها شخص هاديء للغاية لكن علينا إقالة المدرب ووقف اللاعب حتى نهاية الموسم وفرض غرامة مالية كبيرة عليه. وأضاف يجب أن نحافظ على الأشياء الرائعة التي حققها النادي في السنوات لأخيرة من خلال قيم معينة .

وأتساءل بكل صراحة ماذا لو تمت هذه الحادثة في أحد أنديتنا ؟هل ستتم إقالة المدرب وإيقاف اللاعب وتغريمه ؟ أم أن هناك قرارات مختلفة تتوقعونها وما هي هذه القرارات برأيكم ؟ .

وبالمقابل أكد المدرب أنه يعتذر للنادي وللجماهير وكذلك للاعب، وردد قائلا لا يمكنني أن استمع لإهانة عائلتي وأظل صامتا، وهو لم يذكر حرفيا ما حصل، لكنه أشار ضمنيا بأنه تلقى إهانات له ولعائلته وقال لقد دفعت ثمن غضبي .

 ولكنه أعجبني وهو يقول: هناك مثل هندي أؤمن به كثيرا (قبل أن تحكم على شخص ما عليك أن تمشي بحذائه ليومين) وهناك بعض الكلمات ألمها أكبر من ضرب السيوف .

عن نفسي أول مرة أسمع بهذا المثل ولكنه مثل جميل ولكنني فكرت لو أردت أن أطبقه على شخص (ما) كيف أستطيع أن آخذ الحذاء منه ليومين وإذا كان مقاسه يختلف عن مقاسي فما هو الحل؟ على أي حال الأمثال كما يقال تضرب ولا تقاس والأمثال الهندية بليغة في معناها أحيانا وأحيانا تكون غريبة مثل غرابة أفلامهم.

أحيانا أقول إن المدرب أخطأ بهذا التصرف وأحيانا أخرى أتعاطف معه بعد ما سمعت ما قاله اللاعب له ولكنني لست راضيا عما قام به وما زلت أقول إن هناك طرقا أخرى للتعامل مع هذا الموقف .

بعض التقارير الصحفية ذكرت أن اللاعب سخر من مدربه بعد أن استبدله وقال له (أنت أكثر إعاقة من ابنك) وذلك لكون أن المدرب روسي لديه ابن معاق .

 أخيرا ...

 ماذا لو كنت مكان هذا المدرب وأنت تسمع هذه العبارة التي هي إهانة كبيرة لك ولابنك وفي مباراة متقدم عليك خصمك بهدفين ومطلوب منك الفوز؟ هل تتعامل مع الموقف كما تعامل المدرب أم أن لديك حلا آخر .؟

منقول من اليوم السعودية