EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2012

عجبي

محمد البكيري

الليلة هي ليلة تاريخية بحق في تاريخ كرة القدم السعودية بانعقاد الاجتماع الأول للجمعية العمومية بتشكيله الجديد من (63) عضواً

  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2012

عجبي

(محمد البكيري) الليلة هي ليلة تاريخية بحق في تاريخ كرة القدم السعودية بانعقاد الاجتماع الأول للجمعية العمومية بتشكيله الجديد من (63) عضواً من كامل ممثلي أندية زين (الدرجة الممتازة) وهم (14). وأندية الدرجة الأولى (16) عضواً. و(5) من ممثلي رابطة دوري المحترفين و(3) من اللجنة الأولمبية من ذوي الخبرة و(6) من أندية الدرجة الثانية و(10) من أندية الدرجة الثالثة و(2) من لجنة الحكام و(2) من المدربين و(3) من اللاعبين المحترفين السابقين و(2) من اللاعبين الهواة السابقين.

عملية التكوين الأولية لهذا الجنين التاريخي والمستقل باتخاذ أهل الكرة قراراتهم المصيرية بأنفسهم من خلال الأغلبية في المجلس ربما تكتمل الليلة وربما ينتظر إعادة صياغته في حال عدم اعتماد النظام الأساسي لاتحاد الكرة الذي صاغته اللجنة القانونية المنحلة بقيادة الدكتور ماجد قاروب.

مصادر (الرياضي) التي كشفت عن وجود تكتل غالبية من الأندية الأعضاء بالجمعية العمومية الليلة يقفون خلف عدم تمرير النظام الأساسي المليء بالثغرات القانونية التي سيسهم تمريره في ولادة كيان اتحاد كرة مهلهل على حد رؤيتهم لمواد النظام.

كثر من القانونيين سواء من أعضاء اللجنة القانونية المقالين أو المستقلين سجلوا ملاحظاتهم على الآلية الانتخابية وعلى النظام الأساسي.

في نظري إن حدث الاجتماع دون تعقيدات.. أو تخلله ما أشرنا إليه من تعطيل الانتقال إلى انتخاب الرئيس ونائبه بالاعتراض على النظام الأساسي الذي يشترط الاتحاد الدولي اعتراف الجمعية العمومية به والموافقة عليه حتى يحصل اتحاد الكرة الجديد على الشرعية، فجميعها نقلة تاريخية لكرتنا كونه جاء بأغلبية الأصوات بعد التحرر من حزمة القرارات التي كانت تصدر من مجلس اتحاد كرة صامت.. بل بصمجي غالباً... وعجبي

نقلاَ عن صحيفة الرياضي السعودية