EN
  • تاريخ النشر: 31 أكتوبر, 2012

ضيف "أكشن يادوري" يحمل كانيدا مسؤولية خسارة الاتحاد

كانيدا

كانيدا

حمل الناقد المصري الشهير خالد بيومي الإسباني كانيدا المدير الفني للاتحاد مسؤولية الخسارة أمام الأهلي في إياب قبل نهائي دوري أبطال أسيا، لتعامله السيئ مع مجريات المباراة وعدم توظيف اللاعبين بالشكل المناسب.

حمل الناقد المصري الشهير خالد بيومي الإسباني كانيدا المدير الفني للاتحاد مسؤولية الخسارة أمام الأهلي في إياب قبل نهائي دوري أبطال أسيا، لتعامله السيئ مع مجريات المباراة وعدم توظيف اللاعبين بالشكل المناسب. وقال بيومي ضيف برنامج "أكشن يادوري" إن مدرب الاتحاد أخطأ خطأ فادح عندما أشرك المهاجم الشاب فهد المولد من البداية ، موضحا أن المولد استهلك طاقته في دقائق المباراة الأولى وبعد 25 دقيقة فقط وضح عليه الإرهاق.

وأشار بيومي إلى عدم وجود مهاجمين بين بدلاء الاتحاد يمكن أن يستخدمهم كورقة  رابحة لتغيير النتيجة صعب المسؤولية على الاتحاد.

قلب فريق الأهلي السعودي الطاولة على مواطنه وغريمه الاتحاد بطل عامي 2004 و2005 ولحق بأولسان الكوري الجنوبي إلى نهائي دوري أبطال أسيا للمرة الأولى منذ عام 1986 بفوزه عليه بهدفين نظيفين الأربعاء على ملعب الأمير عبدالله الفيصل في جدة في إياب نصف النهائي.

وسجل معتز الموسى الهدف الأول قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة وحيدة، وسجل والبرازيلي فيكتور سيموس هدف التأهل في الدقيقة 85، وكان الاتحاد قد فاز ذهابا على الملعب ذاته بهدف نظيف.

وأوضح المحلل المصري أن كانيدا قام بتبديل مراكز اللاعبين خصوصاً عندما قام بتوظيف اللاعب أنس الشربيني كصانع ألعاب ما سهل عملية مراقبة لاعبي الأهلي له.