EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2012

ضغط الهلال ومعسكر دبي

sport article

سعد الرويس يتحدث عن ضغط مباريات الهلال

الهلاليون يشتكون من الإرهاق وضغط المباريات؛ فالفريق لعب أربع مباريات هامة في عشرة أيام منها نهائي بطولة كأس ولي العهد أمام الاتفاق ومدرب الفريق الجديد هاشيك منح اللاعبين إجازة فورية بعد أول مباراة يشرف فيها على الفريق أمام الفيصلي.

  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2012

ضغط الهلال ومعسكر دبي

(سعد الرويس) يشتكي الهلاليون من الإرهاق وضغط المباريات؛ فالفريق لعب أربع مباريات هامة في عشرة أيام منها نهائي بطولة كأس ولي العهد أمام الاتفاق ومدرب الفريق الجديد هاشيك منح اللاعبين إجازة فورية بعد أول مباراة يشرف فيها على الفريق أمام الفيصلي، وكشف أن اللاعبين مرهقون ويحتاجون إلى الراحة أكثر من التدريبات وأول من أمس (الأربعاء) التحق ثمانية من لاعبي الهلال بمعسكر المنتخب للمواجهة المرتقبة أمام استراليا في نهاية الشهر الجاري بالإضافة إلى خمسة لاعبين التحقوا بمعسكر المنتخب الأولمبي؛ فالفريق بأكمله في مهمات وطنية، ولم يبق إلا الرباعي الأجنبي واللاعبون المصابون كما أن المغربيين العربي وهرماش عادا أخيراً من بطولة أمم أفريقيا، ومع هذا ينتظر أن يطير الفريق الثلاثاء المقبل إلى دبي لإقامة معسكر لمدة أسبوع.

يقول لاعب وسط الهلال نواف العابد بعد لقاء الاتحاد "نحن نعاني الإرهاق من كثرة المباريات والمعسكرات، ولا نجد الوقت الكافي للراحة، والجلوس مع الأهل؛ فالفترة الماضية كلها ضغط وسفريات ومباريات هامة" حديث العابد هو حال جميع لاعبي الهلال في الموسم، ويجب أن لا يمر مرور الكرام على الإدارة الهلالية فالفريق فعلا يعاني ولاعبوه يحتاجون الراحة، وأمامهم ضغط مباريات متواصل خلال الشهر المقبل إذ سيلعب سبع مباريات في شهر منها اثنتان في بطولة آسيا، والمعسكرات أثناء الموسم تحتاجها الفرق التي تمر بمرحلة انتقالية كالاتحاد الذي يعاني من ضعف اللياقة، ويسعى للإحلال ومدربه جديد ولا ينافس على بطولة الدوري، وهدفه كأس الأبطال بعد أربعة أشهر أو النصر الذي يسعى للتجديد وبناء فريق للمستقبل.

في الموسم الماضي أشرف كالديرون على الفريق ستة أشهر فرض خلالها معسكرين في الدوحة ودبي، وحقق الهلال بطولة الدوري وكأس ولي العهد وسجل أخفاقاً كبير في كأس الأبطال وآسيا، والسبب الإرهاق والإصابات، وفي هذا الموسم ربما يتكرر المشهد.. خلاصة القول إن الهلال لايحتاج إلى معسكر في هذه الفترة بالذات فوضعه الفني واللياقي مطمئن، والمستفيد الأول من نزهة دبي الأجانب مدربين ولاعبين فهم سيأخذون عوائلهم ويسكنون في أرقى الفنادق.

باختصار

* ينتظر ممثلنا في بطولة آسيا "فارس الدهناء" غداً مهمة صعبة جداً في إيران نتمنى له التوفيق، والعودة بإنجاز جديد للرياضة السعودية.

* غاب الرباعي الأجنبي والفريدي وأسامة، ولا يزال الهلال يضرب بقوة، ويحقق الإنجازات انه هلال بمن حضر.

* أكثر لاعب يستحق شارة القيادة في الهلال هو النجم الأسطوري محمد الشلهوب صاحب الإنجازات الكبيرة.

* حقق الهلال كأس ولي العهد في مباراة نظيفة بمستوى متميز وبحكم أجنبي، ومع هذا كان جزءاً كبيراً من وقت برنامج مساء الرياضية لماذا خسر الاتفاق؟.

* الزميل عبدالكريم الجاسر مدير المركز الإعلامي في الهلال واجهة مشرفة للإعلام الرياضي يتحدث بفكر رياضي، ويرفض الغوغائية انه الرجل المناسب في المكان المناسب.

نقلاً من صحيفة الرياض السعودية