EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2015

ضربات الرأس سلاح "فتّاك" في الكلاسيكو

تترقب الجماهير السعودية بكافة أطيافها " الكلاسيكو التاريخي" المرتقب، والذي يجمع النصر بخصمه الأهلي، على استاد الملك فهد

تترقب الجماهير السعودية بكافة أطيافها " الكلاسيكو التاريخي" المرتقب، والذي يجمع النصر بخصمه الأهلي، على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، في ليلةٍ من ليالي دوري جميل للمحترفين، بجولته الـ20 .

لقاء مفصلي، سيرسم ملامح البطولة بشكل كبير، فإما يلامس النصر كأس البطولة من جديد، ويقترب من الحفاظ على لقبه، أو يحافظ الأهلي، ومن بعده من الأندية على حظوظهم في المنافسة الحقيقية على لقب المسابقة الكبرى.

مفارقات عدّة تسبق الموقعة الكبرى على أرض درّة الملاعب، فالأهلي يعد الفريق المسيطر على الكلاسيكو في الأعوام الأخيرة من مسابقة الدوري.. 11 مواجهة كاملة شهدت تسجيله لـ4 انتصارات مقابل 5 تعادلات بين الفريقين، فيما كانت الغلبه للأصفر في مواجهتين فقط.

وصيف الترتيب "الأهلييعد الفريق الوحيد حتى الآن، الذي لم يتذوق طعم الخسارة في 19 لقاءً بمسابقة الدوري تحديداً، ويحمل خصمه النصر رقماً مميزاً آخر كونه حقق 9 انتصارات وتعادل في 3 أخرى، خلال مواجهاته الـ11 الماضية بالبطولة، فضلاً عن كونه أقل الفرق استقبالاً للأهداف فيها، بواقع 5 أهداف فقط.

الفريقان يتقاسمان رقماً فريداً من نوعه، كونهما الأكثر غزواً لشباك الخصوم بالكرات الرأسية، ( 10 أهداف لكل فريق) في 19 جولة بدوري عبداللطيف جميل للمحترفين.