EN
  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2012

دوري المحترفين المجهول

مساعد العبدلي

مساعد العبدلي

تابعت عصر الجمعة (كعادتي نهاية كل أسبوع) عددًا من مباريات دوري الدرجة الأولى..وفي كل مرحلة يتميز هذا الدوري بالحماس والإثارة وتبادل المواقع في سلم الترتيب رغم أن المستوى الفني متدن في كثير من المباريات.

  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2012

دوري المحترفين المجهول

( مساعد العبدلي) تابعت عصر الجمعة (كعادتي نهاية كل أسبوع) عددًا من مباريات دوري الدرجة الأولى..وفي كل مرحلة يتميز هذا الدوري بالحماس والإثارة وتبادل المواقع في سلم الترتيب رغم أن المستوى الفني متدن في كثير من المباريات.

ـ من الممكن في دوري الدرجة الأولى وخلال ثلاث أو أربع جولات فقط أن تتبادل مواقع الفرق فتصبح فرق الصدارة مهددة بالهبوط وفرق القاع تنافس على بطاقتي الصعود لدوري المحترفين (دوري زين).

ـ ومن جمال إثارة هذا الدوري هو التحدي (الإداري) الذي يبرز من خلال فرق الدوري إذ تجد فرقًا لا تملك المال ولا البنية التحتية تدخل في عمق المنافسة على بطاقتي الصعود، بل ربّما الخبرة الإدارية قد لا تكون حاضرة بالشكل الكبير ومع ذلك يكون لمجالس إدارات بعض الأندية دورًا في حضور متميز لفرقها الكروي.

ـ مثلًا فريق كالشعلة (أحد أبرز المرشحين للصعود) يرأسه المجتهد جدًا فهد الطفيل هذا الشعلاوي المخلص، والذي لمن لا يعرفه أقول أنه قبل سنوات كان يرأس رابطة مشجعي نادي الشعلة أو أحد المشجعين (ومن شدة عشقه وإخلاصه للشعلة) تدرج في الأجهزة الإدارية للفرق الكروية يعطي بسخاء وإخلاص حتى بات قريبًا جدًا من تحقيق إنجاز كبير وتاريخي لناديه.

ـ وفي الأحساء حيث نادي الجيل (أحد الفرق المنافسة بقوة على بطاقتي الصعود) يجلس على كرسي رئاسة النادي زميل إعلامي (عبدالعزيز المريسل) قد لا يملك المال والخبرة لكنه بالحماس والعطاء نجح في أن يصعد بهذا الفريق للدرجة الأولى وينافس به على بطاقتي دوري زين.

ـ وطالما أننا نذكر هنا دوري زين للمحترفين فلابد من أن نعرج على أمر هام للغاية يتعلق بدوري الدرجة الأولى الذي (وحسب إعلان اتحاد الكرة قبل استقالته) سيكون دوريللمحترفين وهو إعلان غامض للغاية ليس لي فقط، بل حتى لرؤساء أندية الدرجة الأولى أنفسهم.

ـ وللتأكيد على ذلك أذكر ما قاله رئيس نادي النجمة بعنيزة الصديق العزيز إبراهيم السيوفي في تصريح تلفزيوني بعد صعود فريقه عندما قال: (لاعبو دوري الدرجة الأولى محترفون في الأصل، وللأسف ورغم أننا على بعد شهرين من بدء استعدادات الموسم المقبل إلا أننا حتى هذه اللحظة لا نعلم ما هو المقصود بدوري المحترفين الذي أعلنه اتحاد الكرة..؟).

ـ تصوروا رئيس نادٍ من أندية الدرجة الأولى لا يعلم حتى الآن ما هي آلية (دوري المحترفين للدرجة الأولى)..لا يعلم هل هناك شروط وضوابط كما هي حال أندية دوري زين؛ (مثلًا: ميزانيات مالية ومحامون وغيرها من الضوابط والمتطلبات)..لا يعلم كم هي إعانة الاحتراف وكم هي حقوق النقل التلفزيوني..؟.

ـ باختصار إنه دوري محترفين مجهول مثلما هو حال التنافس فيه مجهول حتى الجولة الأخيرة صعودًا وهبوطًا.

ـ في تصوري حتى رابطة دوري المحترفين وأندية دوري زين لا يسرهم حال دوري الدرجة الأولى وربما أن الكثيرين من متابعي دوري أندية زين لا يتمنون صعود بعض فرق دوري الدرجة الأولى بسبب سوء البنية التحتية لتلك الأندية سواء على صعيد أرضية الملاعب أو مدرجات الجماهير أو حتى على صعيد أماكن سكن الفرق الزائرة أو الرحلات الجوية وتوافرها.

 

نقلا عن صحيفة "الرياضية" السعودية اليوم الاثنين الموافق 9 إبريل/نيسان 2012.