EN
  • تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2012

برودوم: لاعبو الشباب كادوا أن يدفعوا ثمن استهتارهم أمام نجران

المدرب البلجيكي ميشيل برودوم

البلجيكي ميشيل برودوم

تقدم الشباب بثلاثية نظيفة أمام مضيفه نجران في الجولة الـ14 من مسابقة دوري زين، لكن حامل اللقب كاد أن يضيع منه الفوز والنقاط الثلاثة بعدما انتفض أصحاب الأرض في آخر دقيقتين وسجلوا هدفين في شباك "الليث الأبيض" وسط غياب تركيز مدافعي الشباب.

تقدم الشباب بثلاثية نظيفة أمام مضيفه نجران في الجولة الـ14 من مسابقة دوري زين، لكن حامل اللقب كاد أن يضيع منه الفوز والنقاط الثلاثة بعدما انتفض أصحاب الأرض في آخر دقيقتين وسجلوا هدفين في شباك "الليث الأبيض" وسط غياب تركيز مدافعي الشباب.

قال البلجيكي ميشيل برودوم المدير الفني للشباب في المؤتمر الصحفي عقب المباراة:" اللاعبون ظنوا أن المباراة انتهت عندما حلت الدقيقة الـ88، تابعت مباريات نجران على أرضها ودائما يكون هذا الفريق قادرا على التسجيل في الدقائق الأخيرة، منافسنا عنيد ونجح في تخطي منافسين أقوياء وسط جماهيرهم".

وأضاف البلجيكي:" منزعج من توقف الدوري مجددا لمدة أسبوعين، هذا لا يساعد الشباب على تحسين مستواه، كلما حقق الفريق الفوز تقف البطولة، وهذه رابع مرة يحدث فيها توقف، وللأسف هذا حال كرة القدم السعودية ويجب التأقلم معاها".

واعترف برودوم بأن هذا الموسم يشهد اهتزاز شباك فريقه أهدافا كثيرا بالمقارنة مع الموسم الماضي، هذا سبب أخطاء دفاعية معروفة وحتى الآن غير قادرين على حل تلك الأزمة، ورئيس مجلس إدارة الشباب على علم بجميع ملاحظاتي ويبقى فقط عليه القيام بتدعيم الفريق في الانتقالات الشتوية إذا أراد ذلك.

تابع حلقات أكشن يادوري على شاهد.نت