EN
  • تاريخ النشر: 09 يناير, 2012

بعد توقيع غرامة مالية عليه الهلال يتساءل: أين لجنة الانضباط من الإساءة للكاسر؟

ياسر القحطاني

القحطاني تعرض للهتافات العدائية أكثر من مرة

تساءل مسؤولو نادي الهلال السعودي عن اضطهاد لجنة الانضباط للنادي بتوقيع غرامات مالية عليه، على الرغم من لأن الأندية الأخرى لم تعاقب عندما كانت تهتف ضد الكاسر ياسر القحطاني.

  • تاريخ النشر: 09 يناير, 2012

بعد توقيع غرامة مالية عليه الهلال يتساءل: أين لجنة الانضباط من الإساءة للكاسر؟

(الرياض - mbc.net) قرر نادي الهلال السعودي رفع خطاب إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم، تضمن التعليق على قرار لجنة الانضباط بشأن فرض غرامة مالية قدرها 60 ألف ريال على نادي الهلال، وأبدت من خلاله احترامها وتقديرها للقرارات الصادرة من اللجان التابعة، مبينة أنها لمست تكرار الأخطاء ذاتها في اتخاذ القرارات تجاه نادي الهلال، وغياب العقوبات تجاه الأندية الأخرى.

وذكرت صحيفة "الرياضي" السعودية أن البيان جاء على النحو المقبل: "سبق لنا مخاطبة الاتحاد السعودي مرات عديدة في جانب الهتافات التي تصدر تجاه لاعبي الهلال، وخصوصًا ياسر القحطاني، وإساءات متكررة للنادي وجماهيره في أغلب الملاعب دون أن تتخذ اللجنة أي قرارات، والعبارات التي تمت معاقبة جماهير الهلال من خلالها، سبق وأن رُددت في أكثر من مباراة لم يكن الهلال طرفًا فيها، ومع ذلك لم تًصدر لجنة الانضباط أية عقوبات".

وبيَّنت إدارة النادي -خلال خطابها- أن ما يؤكد عدم اتخاذ اللجنة أي موقف تجاه ما صدر من جمهور نادي الاتحاد في المباراة التي عُوقب بعدها الهلال تجاه حكم المباراة وتحديدًا بعد نهاية المباراة، حين هتف عدد من جمهور الاتحاد بكلمات بذيئة باللغة الإنجليزية، وأرفقت إدارة الهلال مع الخطاب (CD) يتضمن ما يثبت ذلك.

وشددت إدارة النادي على أنها تستنكر أية عبارات مسيئة وعنصرية، من الجماهير بمختلف ميولها، وتحث جماهيرها دومًا على أن تكون مثالًا يُحتذى في هتافاتها الإيجابية، مبدية تيقنها أن تلك الهتافات التي صدرت من أي من جماهير الناديين لا تعد إلا سوى نماذج قليلة لا تمثل الجماهير الرياضية الواعية، مشيدة بحكمة رئيس نادي الاتحاد اللواء محمد بن داخل على تعامله مع الموضوع بحكمة وروية.

وتساءل مسؤولو النادي عن لجنة الانضباط وعدم قيامها بتوقيع أية عقوبات على الأندية الأخرى، عندما كانت الجماهير تهتف ضد الكاسر ياسر القحطاني قبل احترافه في العين الإماراتي.