EN
  • تاريخ النشر: 06 أكتوبر, 2012

المنتخب.. نظرة سوداوية

sport article

مقالات رياضية

- غضبنا عندما وصل ترتيب المنتخب السعودي الأول إلى المركز 98 في التصنيف العالمي للمنتخبات، وكان بالنسبة لنا طامة ومصيبة، وقلنا يا جماعة تفاءلوا.
- وغضبنا أكثر عندما تراجع الأخضر في تصنيف شهر أغسطس الماضي إلى المرتبة 105 عالميا. وقلنا وقالوا «معليش» الصبر مفتاح الفرج.

  • تاريخ النشر: 06 أكتوبر, 2012

المنتخب.. نظرة سوداوية

- غضبنا عندما وصل ترتيب المنتخب السعودي الأول إلى المركز 98 في التصنيف العالمي للمنتخبات، وكان بالنسبة لنا طامة ومصيبة، وقلنا يا جماعة تفاءلوا.

- وغضبنا أكثر عندما تراجع الأخضر في تصنيف شهر أغسطس الماضي إلى المرتبة 105 عالميا. وقلنا وقالوا «معليش» الصبر مفتاح الفرج.

- وازداد الغضب جدا جدا وريحتنا فاحت، ووصل السيل الزبى، وقلنا (ارحموا عزيز قوم ذلعندما ظهرت نتائج التصنيف العالمي لشهر سبتمبر الماضي الذي واصل فيه منتخبنا التراجع والسقوط، وأصبحنا في المركز 113 عالميا، واقتربنا من منتخب الحبشة في التصنيف عالميا.

- وصل المنتخب السعودي الأول إلى أدنى وأسوأ مرتبة عالمية، منذ استحداث نظام التصنيف في العام 1993.

- وأصبح الأخضر خارج قائمة أفضل عشرة منتخبات في القارة الصفراء، بعد أن كان متسيدها ومتفوقا على الجميع.. (يا خسارة).

- أصبحت النظرة سوداوية في مصير وطموحات المنتخب السعودي الأول، أو على أقل تقدير من وجهة نظري الشخصية.

- أتمنى التركيز على منتخبي الشباب والناشئين اللذين حققا بطولة الخليج على التوالي، والأخير يستعد لخوض منافسات كأس آسيا.

- حفاظاً على صحتنا من الضغط والسكري والمرارة، علينا أن ننتظر القاعدة السِّنية (شباب وناشئونودعمهم والمحافظة عليهم كمجموعة متجانسة، ننمي مواهبهم ونمنحهم الثقة إلى أن يصبحوا الأمل والطموح الذي ننشده.

قف

نصف نهائي آسيا بين الاتحاد والأهلي؟.. المؤشرات تشير إلى أن (ملك آسيا) سيخرج (ملكي السعودية) من لعبته، كما سبق أن أذاق الشباب والهلال مرارة الخروج الآسيوي؟ (مجرد توقع)

نقلاً عن صحيفة الشرق السعودية