EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2015

الفيفا يعوض الأندية بـ419 مليون دولار ويختار يوم "العيد" لنهائي مونديال قطر 2022

أكدت لجنة الاتحاد الدولي لكرة القدم التنفيذية "فيفا" بأن كأس العالم 2022 ستقام خلال شهري نوفمبر/ديسمبر حيث ستكون المباراة النهائية في الثامن عشر

أكدت لجنة الاتحاد الدولي لكرة القدم التنفيذية "فيفا" بأن كأس العالم 2022 ستقام خلال شهري نوفمبر/ديسمبر حيث ستكون المباراة النهائية في الثامن عشر من ديسمبر/كانون الأول 2022، والذي يوافق عيد قطر الوطني.

وقد تم التوافق في المبدأ على أن البطولة يجب أن تقام في فترة زمنية أقصر تقدر بـ 28 يوماً

وستجتمع مجموعة العمل لروزنامة المباريات الدولية لاحقاً من أجل وضع اللمسات الأخيرة على روزنامة المباريات الدولية للفترة بين 2019-2022.

وكانت مجموعة عمل "الفيفا" الخاصة بأجندة المباريات الدولية 2018-2024 قد عقدت اجتماعها الثالث والأخير في الدوحة فبراير الماضي بعد عملية إستشارات امتدت لستة أشهر

وحددت "أواخر نوفمبر/تشرين الثاني ـ أواخر ديسمبر/كانون الأول" كأفضل فترة ممكنة لكأس العالم 2022 حيث تحظى هذه التواريخ بدعم كامل من قبل كافة الاتحادات القارية

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أنه سيدفع 209 ملايين دولار كتعويض للأندية من أجل مشاركة لاعبيها في كأس العالم لعامي 2018 و2022. 

وقال الفيفا في بيان "سيتم توزيع 209 ملايين دولار على الأندية التي ستترك لاعبيها من أجل المشاركة بكأس العالم 2018 في روسيا". 

وأضاف "تم الاتفاق على نفس المبلغ بالنسبة للنسخة 22 من كأس العالم في قطر عام 2022."