EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2011

العمري والبلوي: اللاعب الأجنبي المستفيد الوحيد بالدوري السعودي

نادي الاتحاد السعودي ونادي الأنصار السعودي

اللاعب السعودي مظلوم

حمل ناقدو برنامج "أكشن يا دوري" على قناة MBC أكشن الذي يقدمه الإعلامي وليد الفراج؛ على قرار لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين الأخير بشأن مستحقات اللاعبين.

حمل ناقدو برنامج "أكشن يا دوري" على قناة MBC أكشن الذي يقدمه الإعلامي وليد الفراج؛ على قرار لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين الأخير بشأن مستحقات اللاعبين.

وقال غرم العمري ناقد "أكشن يا دوريإن القرار خطأ ولا يصب في مصلحة الأندية، وإن المستفيد الوحيد منه هو اللاعب الأجنبي الذي يضمن مستحقاته.

وكانت لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين في الاتحاد السعودي لكرة القدم، قد أصدرت تعميمًا إلى أندية دوري زين السعودي كافةً، بأهمية إرفاق مسيرات الرواتب الشهرية للاعبين المحترفين حتى نهاية ديسمبر/كانون الأول الجاري، وإثبات تسلُّم اللاعبين رواتبهم الشهرية، بجانب عدم وجود مطالبات مالية على الأندية، باعتبار ما سبق شرطًا أساسيًّا لقبول طلبات الأندية لتسجيل لاعبيها المحترفين الأجانب والمحليين خلال فترة الانتقالات الشتوية التي تبدأ في العاشر من يناير/كانون الثاني المقبل، وتستمر أربعة أسابيع.

ويأتي تعميم لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين في وقت تعاني فيه الأندية السعودية المشارِكة في دوري زين السعودي، عدم تسلُّم مستحقاتها المالية الموجودة لدى الرئاسة العامة لرعاية الشباب، ومن أهمها الإعانة السنوية المحددة بمليون ونصف المليون سنويًّ، والتي لم تتسلم الأندية جزءًا من حصتها للعام الماضي، بجانب النقل التلفزيوني الذي لم يحدِّد نصيب كل ناد من النقل لهذا الموسم، إضافة إلى أن هناك جزءًا من حقوق الأندية من النقل التلفزيوني للعام الماضي، فيما ألقت اللجنةُ الكرةَ في ملعب وزارة المالية.

ومن جانبه، قال حامد البلوي ناقد "أكشن يا دوريإن القرار غير عادل؛ للتكلفة العالية التي تتكبدها الأندية سنويًّا للتعاقد مع اللاعبين، منوهًا بالمصاريف الكثيرة التي تقع على اللاعبين، خاصةً فئة الشباب الذين يحصلون على رواتب قليلة.

يُذكَر أن أندية بدوري زين في طريقها إلى استغلال فترة الانتقالات الشتوية بإجراء عملية إحلال لبعض عناصرها الكروية الأجنبية، واستقطاب لاعبين محليين؛ ما يعني أهمية التزامها بتعميم لجنة الاحتراف رغم عدم حصولها على حقوقها من الرئاسة العامة لرعاية الشباب.