EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2013

السعودية تحلم بتنظيم كأس آسيا عام 2019.. هل تتوقع فوز ملفها؟

الاتحاد الأسيوي لكرة القدم

بدأت السعودية خطوات الترشح لتنظيم منافسات كأس آسيا عام 2019، حيث تم تسليم المذكرة الأولى الخاصة بطلب الاستضافة للاتحاد الآسيوي، وبلغت صفحات المذكرة 80 صفحة.

بدأت السعودية خطوات الترشح لتنظيم منافسات كأس آسيا عام 2019، حيث تم تسليم المذكرة الأولى الخاصة بطلب الاستضافة للاتحاد الآسيوي، وبلغت صفحات المذكرة 80 صفحة. قال فيصل القحطاني مسؤول ملف السعودية أن اتحاد كرة القدم السعودي سلم ضمانات حكومية من جهات وزارية محلية عدة.

وأضاف القحطاني أن الملف تضمن معلومات عامة عن السعودية كالطرق السريعة والمطارات والأمن والحقوق التجارية حتى درجات الحرارة في المناطق التي ستقام فيها البطولة في حال الفوز بالاستضافة، كذلك ضمانات من الجمارك ووزارات الثقافة والإعلام والصحة والخارجية، أيضاً تتضمن المذكرة اتفاقاً تجارياً بين الاتحادين السعودي والآسيوي، إذ تم مصادقة ذلك من مكاتب محاماة عدة معتمدة في السعودية.

وأوضح أن هناك 11 دولة تقدمت بطلب استضافة المسابقة، ومن خلال ورشة ستقام يوم 15 يوليو/تموز في العاصمة الماليزية كوالالمبور، وسيحاول الاتحاد الآسيوي تقليل عدد الدول المتنافسة إلى ثلاث دول، فللمرة الأولى يحدث في تاريخ البطولة الآسيوية الكبرى أن تتقدم 11 دولة بطلب استضافتها.

ونفى القحطاني الأنباء التي أشارت إلى رفض بعض الوزارات التعاون معهم، قائلا:"الجميع متعاون، لكن هناك معوقات سنعمل على تجاوزها، فهناك اجتمــاعات سنعقدها مع المسوؤلين في وزارة الداخلية في شــأن الجوانب الأمنيــة، وتنظيمها خلال البطولة، وأيضاً مع مسوؤلي وزارة الخارجية في شأن التأشيرات الخاصة بالوفود، كذلك سنقوم بعقد اجتمــاعات مع وزارة التجارة، ومصلحة الجمارك، ومع جهات عدة".