EN
  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2011

"أكشن يا دوري" يحلل أحداث مباراة الهلال والشعلة البكيري: بيان شرطة الرياض قوي ويطرح عديدًا من التساؤلات

أحداث مباراة الهلال والشعلة

أكشن يا دوري ألقى الضوء على أحداث لقاء الهلال والشعلة

رصد برنامج "أكشن يا دوري" -الذي يقدمه الإعلامي وليد الفراج- الأحداث المؤسفة التي شهدتها مباراة الهلال والشعلة في بطولة كأس ولي العهد، والتي شهدت اقتحام بعض الجماهير لأرضية الملعب وسرقة الكرات وإلقاء العلب الفارغة وتعطيل المباراة.

أكد ضيف البرنامج الناقد الرياضي محمد البكيري أن بيان الشرطة قوي للغاية ويطرح عديدًا من التساؤلات التي تحتاج إلى إجابات عاجلة، مضيفًا أن هناك طرفًا لا يقول الحقيقة التي يجب كشفها في أسرع وقت، حتى نعرف ما حدث بالضبط ،وعلى رعاية الشباب الرد بالمستندات.

وألقى الإعلامي وليد الفراج، في بداية الحلقة، الضوء على بيان شرطة الرياض حول هذه الأحداث؛ حيث أكد البيان أن الشرطة قامت بدورها الأمني في وضع حد للشغب داخل وخارج ملعب نادي الشعلة، وألقت القبض على سيئي السلوك ومن اقتحم المستطيل الأخضر وتم تسليمهم لجهة التحقيق وتأمين سلامة اللاعبين وطاقم التحكيم والحافلات المقلة لمنسوبي الناديين.

أما الناقد الرياضي عادل التويجري، فقد أكد أن رعاية الشباب هي المسؤولة عن هذه الأحداث، مؤكدًا أنه لا يوجد أدنى تنسيق بين رعاية الشباب والجهات الأمنية قبل تنظيم المباريات، وهو ما يؤدي إلى مثل هذه الأحداث.

جدير بالذكر أن البيان الصادر من شرطة الرياض رد بقوة على تصريحات بعض المسؤولين في رعاية الشباب والذين ألقوا بالمسؤولية على الشرطة، وأنها السبب في هذه الأحداث المؤسفة، إلا أن بيان شرطة الرياض رد على كل الاتهامات.

وأشار البيان إلى أن "شرطة منطقة الرياض تؤكد للعموم أن جهاتها المختصة دائمًا ما تشارك في حفظ الأمن في مباريات كبيرة على مستوى دورات ونهائيات على درجة من الانضباط يشهد لها القاصي والداني ولا يمكن لافتراءات وإساءات غير مسؤولة من بعض الأشخاص، كما أكدت شرطة الرياض أنها لن تتغاضى عن المُساءلة القانونية لمن يتجاوز في هذا الملف دون دليل.