EN
  • تاريخ النشر: 09 مايو, 2012

الأهلي ممتع

السعودي عبدالله فلاته

السعودي عبدالله فلاته

أمتعني الأهلي مساء أمس الأول وهو يقدم عرضًا راقيًا ودرسًا في فنون كرة القدم

  • تاريخ النشر: 09 مايو, 2012

الأهلي ممتع

أمتعني الأهلي مساء أمس الأول وهو يقدم عرضًا راقيًا ودرسًا في فنون كرة القدم، روح وعطاء وتميز وتكتيك وخفة وحركة وتهيئة نفسية على أعلى درجة.. وأداء بلا حدود سطره اللاعبون، وقبل اللقاء تحدث العجوز التشيكي هاسيك عن مفاجأة مدوية يحضّرها للأهلاويين، فاستيقظ من الحلم ليجد أمامه إبداعًا أخضر وصفعة من تلميذه ومواطنه ياروليم الذي قدم أمامه محاضرة كروية، ويتردد أن الإدارة الهلالية ستقيل هاسيك، والمفروض أن يستقيل احترامًا لتاريخه.

صديقي الأهلاوي قال لي إلى متى ونحن نقيل مدربين، فلم يتبق من الموسم سوى القليل، فهاسيك يجب أن يستمر.. فتبسمت قائلًا: ولو تبقى شوطًا واحدًا وكنت صاحب القرار لأقلت هاسيك بين الشوطين، فلم أرَ الهلال منذ عرفته ضعيفًا سوى مرتين مع هاسيك، والمدرب السابق منذ عقود فيداتو.

وبالعودة لفرقة الرعب وأهلي المتعة الذي خطف نجومية الموسم في لحظات الحسم، أعجبني كثيرًا هدف عماد الحوسني في حركته وجموحه نحو المرمى، وأعجبني أكثر نجم المباراة عبدالرحيم الجيزاوي وهو يمرر كرة المباراة المتقنة وبـ"المسطرة والمنقلة والفرجال". ولا أنسى دور التمريرة الذكية من تيسير الجاسم للجيزاوي.. جملة فنية راقية تبرهن على أن هناك عملًا فنيًا كبيرًا وفكرًا خلاّقًا.

لسنا مدّاحين، وإنما نقول الحقيقة كما هي، فعندما برر الأهلاويون خروج اللاعبين للمقهى عشية مباراة لخويا.. انتقدنا ذلك وقلنا بصريح العبارة "فوضى" مهما برر الأهلاويون لأن الكلمة أمانة ولتحقق قيمتها. وحينما يمتعنا الفريق ويترجم عملًا جماعيًا كبيرًا ومنظمًا، لا نملك سوى تقديم التحية والتصفيق.. وبالتوفيق.

نقلاً من صحيفة المدينة السعودية