EN
  • تاريخ النشر: 13 مارس, 2012

أولويات!

عادل التويجري

عادل التويجري

في الهلال، لا صوت يعلو دائما إلا صوت الآسيوية

  • تاريخ النشر: 13 مارس, 2012

أولويات!

(عادل التويجري) في الهلال، لا صوت يعلو دائما إلا صوت الآسيوية!

حق مشروع لمن تزعم الكرة الآسيوية!

لكن لن يحقق الهلاليون أهدافهم بالأصوات!

ولا الأماني! بل بتقسيم الأولويات المنطقية والواقعية.

العمل لتحقيق هدف معين.أحد أهم إشكاليات دوري آسيا البرمجة!

وهذا ليس وليد اليوم!

فغرب آسيا قتلت بالبرمجة التي لا تخدم إلا شرق القارة!

وحتى الآن، لا يوجد هناك تفسير لتلك البرمجة!

إلا المحاباة لشرق القارة!

فدور الثمانية والأربعة والنهائي يظلم غرب القارة!

لأنها في بداية الاستعداد!

آسيويا، بدأ الهلال المشوار أمام بيروزي.

لم يكن الهلال سيئا (فنيا)! خصوصا الشوط الثاني.

لكنه لم يحقق الهدف الرئيس!

الـ 3 نقاط! أهم 6 نقاط في دوري المجموعات هي أول (6) نقاط.

لأنها تضغط الآخر، وتلخبط الحسابات!

وهذه مكلفة جدا على من يلعب بنظام الذهاب والإياب!

الشباب الإماراتي والغرافة القطري لن يكونا سهلين أبدا!

تعادلهما خفف وطأة خسارة الهلال لنقطتين.

خطأ أسامة كان مكلفا جدا!

ضربة جزاء! هدف! طرد! غياب عن المباراة القادمة!

هاسيك تعامل مع النزال بالمنطق والواقع.

قضية (النفسية) والعقد (الخرافية) كذبة كبرى!

إذا أراد الهلاليون أن يحرزوا آسيا فعليهم أن يتعاملوا معها كأي بطولة!

حينها يحققها الهلال!

لكن بحساب الأولويات!

لا بحسابات الصراخ!

 

نقلا عن صحيفة "الشرق" السعودية