EN
  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2013

الليث الأبيض يقترب من المربع الذهبي الآسيوي

الشباب السعودي وكاشيما الياباني

الشباب بحاجة للفوز في مباراة العودة

عاد فريق الشباب السعودي من اليابان بتعادل ثمين مع كاشيوا ريسول بهدف مقابل هدف ، ضمن منافسات ذهاب دور الربع النهائى من دوري أبطال آسيا.

عاد فريق الشباب السعودي من اليابان بتعادل ثمين مع كاشيوا ريسول بهدف مقابل هدف ، ضمن منافسات ذهاب دور الربع النهائى من دوري أبطال آسيا.

صاحب الأرض بدأ اللقاء بقوة ، وباغت الشباب بالعديد من الفرص الخطرة حيث كان قريباً من افتتاح التسجيل مبكرا ، لكن دفاع الشباب نجح في ابعاد الخطورة عن مرماه.

الضغط الياباني استمر على مرمى الشباب حتى تمكن من افتتاح التسجيل عبر كودو في الدقيقة الحادية والعشرين من الشوط الأول بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك وليد عبدالله.

الشباب حاول بعد هدف كاشيوا ريسول شن بعض الهجمات لإدراك التعادل مستفيداً من تحركات نايف هزازي ورافينيا حيث كان الأخير قريباً من افتتاح ونجح بالفعل في الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول من إدراك التعادل قبل صافرة الحكم بدقيقة واحدة عن طريق البرازيلي فيرناندو مينيجازو.

الفريقان تقاسما الأفضلية في الشوط الثاني حيث استقر معظم اللعب في وسط الملعب من دون أي فرص حقيقية خطيرة ، بإستثناء تسديدة نايف هزازي الذي استلم تمريرة كرة جميلة داخل منطقة الجزاء إلا أن هزازي لم يتعامل معها بالشكل الصحيح لتجد الكرة طريقها خارج المرمى.

ولم تفلح محاولة بديل نايف هزازي ، مهند عسيري في الدقيقة الحادية والثمانين في اهداء فريقه الفوز ، بعدما ذهبت تسديدته "الإكروباتية" بعيداً عن مرمى الخصم.

وكاد ميكانيلي توريس أن يخطف الفوز في الدقائق الأخيرة ، لكن العارضة كانت في طريق كرته لتحرمه هدفاً ثميناً ، لينتهي اللقاء بالتعادل الايجابي بهدف مقابل هدف.

يذكر أن مباراة العودة سوف تقام في الرياض الشهر المقبل، وخلالها سيكون الشباب بحاجة للتعادل السلبي أو الفوز بأي نتيجة للتأهل لنصف النهائي.