EN
  • تاريخ النشر: 27 يونيو, 2013

الاتحاد يقاطع صحيفة بسبب الأخبار المغلوطة.. هل العميد مظلوم إعلاميا؟

الاتحاد

قرر نادي اتحاد جدة في بيان شديد اللهجة مقاطعة إحدى الصحف السعودية، وعدم التعامل معها بأي تصريح، بسبب ما أسماها البيان من تجاوزات وأخبار مغلوطة، ضمن حملة تسهدف "العميد".

قرر نادي اتحاد جدة في بيان شديد اللهجة مقاطعة إحدى الصحف السعودية، وعدم التعامل معها بأي تصريح، بسبب ما أسماها البيان من تجاوزات وأخبار مغلوطة، ضمن حملة تسهدف "العميد".

جاء البيان إن مجلس إدارة نادي الاتحاد حريص على علاقته الدائمة والمتينة مع وسائل الإعلام الرياضي المختلفة باعتبار هذا القطاع شريكاً وعنصراً هاماً في هيكل الرياضة السعودية، كما يؤمن مجلس الإدارة بحرية الإعلام في توجيه النقد لما يجري على الساحة الرياضية بصفة عامة وفي نادي الاتحاد بصفة خاصة، ولكن في نفس الوقت يرفض رفضاً تاماً أن يتعرض نادي الاتحاد لأي تجاوزات إعلامية من أي وسيلة كانت سواء على شكل أخبار مغلوطة أو تقارير مسيئة أو ما شابه ذلك.

فقد رصد مجلس إدارة النادي خلال الفترة الماضية والحالية توجه مقصود وحملة هجوم منظمة تجاه النادي وإدارته في الصفحات الرياضية بصحيفة (....)، وتمثل ذلك في نشر أخبار وتقارير عارية من الصحة ومعلومات مغلوطة ومسيئة لنادي الاتحاد وإدارته.

وقد سبق لإدارة النادي التعامل مع هذه التجاوزات بما يحافظ على العلاقة الوطيدة واستمرار التعاون مع هذه الصحيفة وذلك من خلال قيام رئيس مجلس إدارة النادي المهندس محمد الفايز بتقديم ملف متكامل لهذه التجاوزات والإساءات لرئيس التحرير، الذي نكن له بالغ التقدير والاحترام،ووعد بالاهتمام ومتابعة الموضوع مع القسم الرياضي بالصحيفة والتأكيد على العاملين فيه بتحري المصداقية في كل ما ينشر عن نادي الاتحاد، لكن يبدو أن هناك توجها معينا ساهم في استمرار الوضع كما هو وتواصل نشر أخبار وتقارير لا صحة لها وصياغة بعض المواد بمعلومات تسيء للنادي وإدارته.

وحيث أن مجلس الإدارة مؤتمن على مصلحة النادي وحريص على سمعة كافة منسوبيه ويملك حق الدفاع في مواجهة مثل هذه الحملة الإعلامية بما يراه مناسباً فقد قرر المجلس ما يلي:-

أولاً: مقاطعة صحيفة (...) وعدم التعاون مع منسوبي القسم الرياضي فيها بأي شكل كان.

ثانياً: عدم السماح لكافة منسوبي النادي بإدلاء أي تصريحات أو إجراء أي حوارات للنشر في هذه الصحيفة.

ثالثاً:الرفع لمعالي وزير الثقافة والإعلام بهذا الشأن وتقديم ملف متكامل وموثق بكافة هذه التجاوزات لاتخاذ ما يراه معاليه تمشياً مع ما ورد في نظام المطبوعات .

ويؤكد المجلس أنه سيظل يحترم الإعلام الرياضي بكافة وسائله ويمد جسور التعاون لما فيه مصلحة نادي الاتحاد.