EN
  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2012

الاتحاد السعودي يرفض أحداث ديربي الأهلي والاتحاد.. وينتظر قرار "الأسيوي"

اشتباك الحربي وهزازي

مباراة الأهلي والاتحاد شهدت أحداثا مؤسفة

أكد الاتحاد السعودي لكرة القدم رفضه التام للأحداث التي وقعت في نهاية مباراة الأمس بين الأهلي والاتحاد في إياب دور الأربعة لدوري أبطال آسيا، معتبرا أنها لا تعبر عن الأهداف السامية التي يحاول أن يرسمها لكرة القدم السعودية.

  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2012

الاتحاد السعودي يرفض أحداث ديربي الأهلي والاتحاد.. وينتظر قرار "الأسيوي"

أكد الاتحاد السعودي لكرة القدم رفضه التام للأحداث التي وقعت في نهاية مباراة الأمس بين الأهلي والاتحاد في إياب دور الأربعة لدوري أبطال آسيا، معتبرا أنها لا تعبر عن الأهداف السامية التي يحاول أن يرسمها لكرة القدم السعودية.

وقال بيان أصدره اتحاد كرة القدم السعودي مساء الخميس "رغم أن المباراة تقام تحت مظلة الاتحاد الآسيوي، إلا أنه ينتظر القرارات من الاتحاد الآسيوي حيال من شاركوا في هذه الأحداث".

وأكد الاتحاد في بيانه أنه سيبذل جهده بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي للوقوف على الخلفية الكاملة لتلك الأحداث، ومنع تكرارها.

وفي هذا الخصوص قال أحمد عيد رئيس الإدارة المؤقتة للاتحاد "ما حدث بعد انتهاء مباراة الأهلي والاتحاد في البطولة الآسيوية، أمر مؤسف بالفعل, لا يتمنى أحد أن يراه في كرة القدم.

من جهتها، رفضت إدارة نادي الاتحاد تحميل مسؤولية الأحداث التي حدثت بعد نهاية مباراة الأهلي في إياب نصف نهائي دوري أبطال آسيا على ملعب الأمير عبد الله الفيصل في جدة، لإبراهيم هزازي لاعب فريقها، دون أن يتطرق أحد لدور منصور الحربي لاعب الأخير من أية مسؤولية، رغم أنه أول من فجر شرارة الأحداث، بدليل حصوله على بطاقة حمراء.

وشددت الإدارة الاتحادية في بيانها على أن جماهير الأهلي قذفت هزازي أثناء سير المباراة التي جرت لحساب إياب دور نصف نهائي مسابقة دوري أبطال آسيا والتي كسبها الأهلي بهدفين نظيفين، بجانب أن طارق كيال مشرف الفريق الأهلاوي، حاول الاعتداء على لاعبيها، مطالبة في الوقت نفسه بمحاسبة كل المتسببين فيما حدث لمنع تكراره مستقبلا، موضحة أن خروج الاتحاد من الآسيوية ليس نهاية المطاف.

وقال البيان: "تؤكد إدارة النادي رفضها التام لكل الأحداث التي شهدتها نهاية المباراة والتي لا تعكس بأي شكل من الأشكال الواقع الحقيقي للرياضة السعودية".

وأضاف: "تستغرب الإدارة في نفس الوقت من محاولة البعض تحميل مسؤولية تلك الأحداث للاعب إبراهيم هزازي وإخلاء مسؤولية منصور الحربي لاعب الأهلي الذي فجر شرارة الأحداث وما يثبت ذلك حصوله وحيدا على بطاقة حمراء نتيجة لها، ومن قبله جماهير ناديه التي قذفت اللاعب أثناء سير المباراة وانتهاء بتصرفات المشرف على الكرة بالنادي الذي حاول الاعتداء على لاعبي الاتحاد".