EN
  • تاريخ النشر: 22 يوليو, 2013

يمني مدمن على شرب زيوت وشحوم السيارات

إدمان غريب يتمثل بشرب زيوت السيارات

إدمان غريب يتمثل بشرب زيوت السيارات

يمني يكشف عن نوع غريب من الإدمان ويتمثل بحبه لشرب زيوت السيارات!

يمني يكشف عن نوع غريب من الإدمان ويتمثل بحبه لشرب زيوت السيارات!

أكد رجل يمني يعمل في أحد محلات الخدمة السريعة للسيارات بمحافظة جدة السعودية انه اعتاد على شمّ رائحة الزيوت والشحوم ومعرفة الجيد منها عن طريق الشرب حتى بات الامر لديه طبيعيا وذلك منذ ثلاثين عاماً.

وبحسب ما أوردت صحيفة "الأنباءفإن الرجل واسمه محمد بن عمر يعمل على تغيير وتعبئة السيارات بالزيوت لكنه يفرغ ما تبقى منها في معدته ويرى أن الأمر أصبح لديه طبيعياً، مؤكداً على أنه لا يشعر بأي آلام أو أوجاع تنتابه بل على العكس يرتاح كثيرا في شربه لزيت محرك السيارات، كما أنه يزاول عمله بشكل طبيعي ويشرب كافة انواع زيوت السيارات بمعدل نصف لتر يوميا ويؤكد أنه يستعذبها خاصة بعد الافطار.

ويصف محمد نفسه بالسوبر لكنه لا يتباهى كثيرا بذلك ويؤكد انه مارس شرب الزيت منذ نحو عشرين عاما عندما كاد احد مندوبي الزيوت ان يغشه في زيت للسيارات واضطر الى شمّه ثم لعقه حتى اكتشف انه خليط من بقايا زيوت جديدة تم تفريغها بعناية تامة ومنذ تلك الوهلة اصبح يشرب الزيت ويعرف نوعه ودرجة تحمّله للحرارة.