EN
  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2013

خطأ في كمبيوتر بـ4 مليار دولار بالبورصة الصينية

دولارات

تسبّب خطأ عرضي قام به أحد وسطاء البورصة الإثنين في حالة ذعر بالسوق المالية الصينية، وكاد يتسبب في أزمة دولية مالية، بعد أن وقع أحد الوسطاء في خطأ بسبب جهاز كمبيوتر، فقام بإرسال أوامر شراء بما يعادل 2.87 مليار يورو أو 4 مليار دولار

تسبّب خطأ عرضي قام به أحد وسطاء البورصة الإثنين في حالة ذعر بالسوق المالية الصينية، وكاد يتسبب في أزمة دولية مالية، بعد أن وقع أحد الوسطاء في خطأ بسبب جهاز كمبيوتر، فقام بإرسال أوامر شراء بما يعادل 2.87 مليار يورو أو 4 مليار دولار.

وقالت صحيفة هافنغتون بوست، إن أمر الشراء تسبب في إشاعة هلع في بورصة شانغهاي وارتفع مؤشرها بشكل سريع 5% في بضع دقائق، بسبب عدم فهم المتعاملين والوسطاء لسرّ هذا الطلب المفاجئ من جهة وبسبب الشائعات التي تسربت بسرعة حول السوق المالية الصينية.

ولم يتواصل الغموض سوى فترة قصيرة إذ تفطنت الشركة الأم لخطأ موظفها وقالت ايفربرايت المالية، إن أحد وسطائها ارتكب هفوة غير مقصودة، ما تسبّب في حالة الارتباك العام، وكبدها خسائر فورية بـ32 مليون دولار.

ومن جهتها فتحت هيئة الرقابة على السوق المالية في الصين اليوم الإثنين تحقيقاً لمعرفة الأسباب وخلفيات الحادث.