EN
  • تاريخ النشر: 10 مارس, 2015

حلبة مرسى ياس تستضيف تحدي ديزرت ووريور للقدرات البدنية

أعلنت اللجنة المنظمة لتحدي "ديزيرت ووريورالذي يعد أحد أصعب سباقات الحواجز والتحمل التي تنظم في دولة الإمارات، وتستضيفه حلبة مرسى ياس بتاريخ 24 أبريل الجاري عن فتح باب التسجيل للمتسابقين الراغبين في اختبار قدراتهم البدنية والذهنية ودفع إمكاناتهم إلى أقصى حدودها من خلال الاشتراك في هذا السباق.

أعلنت اللجنة المنظمة لتحدي "ديزيرت ووريورالذي يعد أحد أصعب سباقات الحواجز والتحمل التي تنظم في دولة الإمارات، وتستضيفه حلبة مرسى ياس بتاريخ 24 أبريل الجاري عن فتح باب التسجيل للمتسابقين الراغبين في اختبار قدراتهم البدنية والذهنية ودفع إمكاناتهم إلى أقصى حدودها من خلال الاشتراك في هذا السباق.

يضم مسار السباق مجموعة من العوائق والحواجز المصممة خصيصاً لهذا التحدي، والتي تتطلب من المتسابقين الصعود بأقصى سرعة ممكنة على مجموعة من الأدراج الضخمة، والسباحة في مياه شديدة البرودة،والقفز في الماء من على ارتفاع 6 أمتار، والتأرجح على قضبان التعلق، بالإضافة إلى الزحف تحت عوائق منخفضة شيدت على الرمال.

Image
1037

وكانت دبي قد استضافت خلال العام الماضي أول دورة من تحدي "ديزيرت ووريور" في منطقة الشرق الأوسط، وتشهد دورة العام الحالي التي تستضيفها حلبة مرسى ياس إضافة مسارٍ جديد للعوائق المائية سيتيح للمتسابقين السباحة في مياه بدرجة حرارة منخفضة وذلك بعد اجتيازهم المراحل الأولى من السباق والتي ستختبر قدراتهم البدنية إلى أقصى حدودها.

Image
1152

ويمكن للمتسابقين الراغبين في اختبار إمكاناتهم  ضمن تحدي "ديزيرت ووريور"اختيار إحدى الفئات الثلاث التي يضمها السباق بحيث تناسب القدرات البدنية لكل منهم، وهي: فئة "ديزيريت ووريور" التي تعد الفئة الرئيسية في التحدي والتي تضم 20 حاجزاً تتوزع على مسار السباق الذي يمتد على مسافة 10 كيلومترات، والفئة الثانية "ألتيميت ووريور" والتي تضيف عامل الوقت إلى مسار "ديزيرت ووريوربحيث يتوجب على المتسابقين اجتياز المسار ضمن وقت محدد، أما فئة "فيرليس ووريور" الموجهة للمتسابقين المبتدئين فتضم 12 حاجزاً ومسار سباق يبلغ طوله 5 كيلومترات، كما ستتاح الفرصة للصغار للمشاركة في هذا السباق ضمن مسار مصغر أعد خصيصاً بحيث يتناسب مع قدراتهم البدنية وذلك في فئة مخصصة لهم.