EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2012

معلومات مثيرة عنه بالون فيليكس باومجارتنر .. بحجم ملعب ريال مدريد وطول برج إيفل

إنه الحدث الفريد الذي ننتظره مع القفزة التاريخية لفيليكس باومجارتنر، الذي سيصطحب معه بالون سيكون عند فتحه بطول برج إيفل وحجم ملعب ريال مدريد، حيث لم يسبق أن تم استخدام نظام مظلي شخصي لقفزة حرة خارقة لسرعة الصوت من حافة الفضاء، وهو ما تتطلب سنوات من التطوير والاختبار نتج عنهما تكنولوجيا مظلة إبطاء ثورية ستساعد "فيلكس بومجارتنر" في الاستقرار عند الحاجة أثناء الهبوط.

  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2012

معلومات مثيرة عنه بالون فيليكس باومجارتنر .. بحجم ملعب ريال مدريد وطول برج إيفل

 إنه الحدث الفريد الذي ننتظره مع القفزة التاريخية لفيليكس باومجارتنر، الذي سيصطحب معه بالون  سيكون عند فتحه بطول برج إيفل وحجم ملعب ريال مدريد، حيث لم يسبق أن تم استخدام نظام مظلي شخصي لقفزة حرة خارقة لسرعة الصوت من حافة الفضاء، وهو ما تتطلب سنوات من التطوير والاختبار نتج عنهما تكنولوجيا مظلة إبطاء ثورية ستساعد "فيلكس بومجارتنر" في الاستقرار عند الحاجة أثناء الهبوط.

فيليكس باومجارتنر

يحتوي الصندوق على مظلة الإبطاء ومظلتي هبوط ( الأساسية والإحتياطية) فيما يربط الحزام البدلة بالكامل بجسم بومجارتنر ويحمل عبوتي أكسجين تعملان على إمداد المغامر بالاكسجين لمدة 10 دقائق على الأقل.

في مقدمة الحزام توجد 4 مقابض عند:

مستوى الصدر على اليمين (أحمر): يطلق المظلة الأساسية وفي نفس الوقت يقطع مظلة الإبطاء.

مستوى الفخذ الأيمن (أصفر): يتخلص من المظلة الأساسية حتى يمكن إطلاق المظلة الاحتياطية دون تشابكها مع المظلة الأخرى.

مستوى الصدر على اليسار (أحمر): يطلق المظلة الاحتياطية ويتخلص من مظلة الإبطاء

مستوى الفخذ الأيسر (أصفر):يتخلص من المظلة الاحتياطية في حالة إنطلاقها عن طريق الخطأ.

مظلة الإبطاء وعداد قوة الجاذبية

مظلة الإبطاء وعداد قوة الجاذبية يمنحان تكنولوجيا رياضة القفز بالمظلة قوة جديدة، حيث أنها أول مظلة إبطاء شخصية يتم تصميمها للانطلاق في حالة خرق سرعة الصوت وأيضا أول مظلة مصممة بالكامل مستقلة عن المظلة الأساسية والاحتياطية.

إذا أصبح فيلكس غير مستقر قد يحتاج إلى مظلة الإبطاء لإيقاف الدوران في الهواء دون تحكم، لكن في سعيه لكسر حاجز الصوت لن يرغب في إطلاق المظلة، مالم يكن الأمر ضروري للغاية، نظرا لأنها ستبطئ من سرعته والحل أنه في حالة مواجهته قوة جاذبية 3.5 أو أكثر لمدة 6 ثواني سيقوم العداد بفتح مظلة الإبطاء أتوماتيكيا.

زر إطلاق مظلة الإبطاء يكون موجودا أيضا في قفاز فيلكس، وإذا ظل ضاغطا عليه لمدة 3 ثواني ستنطلق المظلة.

 

المظلات

إذا سار كل شيئ كما يتوقع فيلكس فإن المظلة الرئيسية فقط هي التي ستنطلق من بدلته ولن تنطلق اتوماتيكيا بل أن فيلكس يقوم بجذب المقبض الخاص بها عند ارتفاع 5 آلاف قدم.

المظلة الأساسية والاحتياطية لفيلكس مقدر أن ينطلقوا عند سرعة 150 عقدة ما يعنى أنه يجب أن يبطئ سرعته حتى 172 ميل/ساعة لانطلاق آمن للمظلات.

يستطيع فيلكس إطلاق المظلة الاحتياطية يدويا لكن نظام المظلات يتضمن تكنولوجيا CYPRES لإطلاق المظلات تقوم باطلاق المظلة الاحتياطية أتوماتيكيا إذا تخطت سرعته الهبوط رأسيا 35 متر/ثانية عند ارتفاع يقدر بألفين قدم فوق سطح البحر.

حقائق سريعة

نظام المظلات المركب في بدلة فيلكس يزن حوالي 27 كلغم في حين بدلة القافزين بالمظلات عادة ما تزن حوالي 9 كلغم وبدلة القفز من مكان ثابت تزن ما بين 4 إلى 5 كلغم.

تعبئة المظلة الاحتياطية يستغرق ساعة فيما تستغرق المظلة الأساسية ومظلة الإبطاء حوالي 20 دقيقة لكل واحد.

بدلة القفز بالمظلة لا تملك آلية للتخلص من المظلة الاحتياطية باعتبارها المنقذ الأخير للقافز، لكن إذا انطلقت مظلة إبطاء عن غير قصد على ارتفاع كبير فإن هبوطه سيتأخر كثيرا لدرجة أن الأكسجين سينتهي من بدلته وفي حالة وقوع الحادث المستبعد يمكن لفيلكس استخدام مقبض التخلص من المظلة الاحتياطية والعودة للقفز الحر قبل أن يجذب المظلة الأساسية عند الوصول للارتفاع الطبيعي لاطلاقها

لا توجد مظلة ذات كفائة مضمونة في ارتفاع أعلى من 7620 متر، وفيلكس سيقفز من ارتفاع يقارب 120 ألف قدم.

مظلة الإبطاء عادة ما تربط في منتصف ظهر القافز لكن مظلة فيلكس لضمان استقراره ستُعلق في كتفيه لمساعدته على تقليل خطورة الدوران في الهواء أثناء الهبوط.