EN
  • تاريخ النشر: 12 يوليو, 2013

أورلاندو بلوم يرفض الظهور بشخصيته الحقيقية في The Bling Ring

قال إن المخرجة صوفيا كوبولا عرضت عليه الظهور فى فيلمها الأخير بشخصيته الحقيقية، وأنه رفض العرض، لماذا؟!

كشف الممثل البريطاني أورلاندو بلوم عن رفضه الظهور بشخصيته الحقيقية في فيلم The Bling Ring.

وقال إن المخرجة صوفيا كوبولا عرضت عليه الظهور فى فيلمها الأخير بشخصيته الحقيقية، وأنه رفض العرض. وأكد أنه كان يود العمل مع كوبولا، التي يعتبرها مخرجة رائعة، لكنه برر رفضه بأن قصة الفيلم قريبة جداً من أحداث حقيقية وقعت له، ومن أجل ذلك فضّل أن يظل بعيداً عن الظهور في الفيلم.

وينتمي الفيلم إلى نوعية الدراما والجريمة الأمريكية، وهو مستوحى من أحداث حقيقية، من إخراج وكتابة وإنتاج صوفيا كوبولا، وبطولة إيما واتسون وليزلي مان وتيسا فارميجا، إضافة إلى الوجوه الجديدة إسرائيل بروسارد وكيتي تشانغ وجورجيا روك. ويتناول الفيلم قصة حقيقية حول مجموعة من المراهقين الطائشين، الذين نظموا سلسلة من السرقات لبيوت بعض المشاهير بهوليوود، وعلى رأسهم باريس هيلتون.

بدأ تصوير الفيلم في مارس 2012، بميزانية بلغت 20 مليون دولار، وبدأ عرضه بدور السينما في منتصف يونيو الماضي. وقد لاقى الفيلم الذي كان عرضه الأول في الدورة الـ66 من مهرجان كان السينمائي الدولي، الكثير من الاستحسان، إلا أن بعض المراهقات أبدت اعتراضهن على الصورة التي ظهرن بها.