EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2013

أمريكي يتحول إلى فهد بأكثر من 1000 وشم

Larry_Da_Leopard

رجل أميركي يغطى جسمه بأكثر من 1000 وشم على شكل البقع المميزة لحيوان الفهد.

رجل أميركي يغطى جسمه بأكثر من 1000 وشم على شكل البقع المميزة لحيوان الفهد.

لبعض الأشخاص هوايات عجيبة يبحثون من خلالها عن الشهرة أو لفت الأنظار أو تلبي لهم حاجات غير طبيعية ومن أغربهم "لاري دا ليوبارد" الذي غطى جسمه ببقع دائرية مشابهة للبقع السوداء التي تميز حيوان الفهد.

عمل الأمريكي "لاري" خلال السنوات الـ20 الماضية، على تغطية كامل جسمه بأكثر من 1000 وشم دائري، ليحقق حلمه بأن يكون "مانيمال" أي نصف رجل ونصف حيوان، حتى أنه مشهور في مدينة "هيوستون" بلقب "الرجل الفهدوذلك وفقاً لما ذكره موقع odditycentral.

وذكر "لاري" أنه بدأ في وضع الوشوم في وقت كان ينُظر فيه إلى وشم الجلد على أنه أمر مُحرم، معتبرا الأمر وسيلة للتمرد، وخلال سنوات أصبح جسده كله مُغطى بالوشوم.

وأضاف أن عائلته بكت حينما رأوه أول مرة بعدما غطى جسده بالوشوم، لكنه يحب الأمر، حتى أنه في كثير من الأحيان يرتدي قطعة قماش مثل ملابس طرزان".

وفي حين يتمتع "لاري" بكونه الرجل الفهد، إلا أن مظهره لدية عواقب كثيرة أهمها رفض الكثير من الشركات أن يعمل بها، ولكن لحسن حظه أنه يدير شركته الخاصة ويستخدم صورته للدعاية عنها.

ولا يعتبر "لاري" الشخص الأغرب في العالم من حيث الوشوم، فهناك رجلاً تشيكي يُدعى "فلاديمير فرانز" كان مرشحاً لرئاسة البلاد، ويغطي هذا الرجل جسمه كله بوشوم زرقاء مستوحاة من قبيلة "نافي".