EN
  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2011

الحلقة 13: عذراء تحمل من جني.. وآدم يطلق زوجته

الفتاة صفاء تحلم بليلة عرسها وهي بين أحضان زوج، فتنتفخ بطنها، مما يخيف أمها التي تظن بابنتها سوءا، وتأخذها خلال الحلقة 13 إلى بيت طبيب ليجهضها، لكنه يؤكد أن صفاء ما زالت عذراء، وأن جهاز السونار لا يظهر ما ببطنها، ناصحا بإجراء جراحة فتح بطن.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 13

تاريخ الحلقة 04 يوليو, 2011

الفتاة صفاء تحلم بليلة عرسها وهي بين أحضان زوج، فتنتفخ بطنها، مما يخيف أمها التي تظن بابنتها سوءا، وتأخذها خلال الحلقة 13 إلى بيت طبيب ليجهضها، لكنه يؤكد أن صفاء ما زالت عذراء، وأن جهاز السونار لا يظهر ما ببطنها، ناصحا بإجراء جراحة فتح بطن.

آدم يرى خلال نومه تفاصيل القصة ويسمع في يقظته صراخ الفتاة ويراها متعبة تلتقط أنفاسها في سريرها.

أم صفاء تأخذ ابنتها لشيخ، فيخبرهم بأن جنيا من نوع يُدعى الجاسوم يرافقها كزوجها، وأنها حامل منه.

طلق الولادة يهاجم صفاء، ويذهبون بها للمستشفى، فتموت ويعجز الطبيب عن معرفة حقيقة ما في بطنها، ويرى آدم الذي كان في المستشفى في ذات اللحظة الجني (زوج صفاء) وهو يبتسم خلف الباب.

على الجانب الآخر؛ يصد آدم حب زميلته هبة بصراحة، وتتراجع داليا، زوجة آدم، عن طلب الطلاق، وتدعوه إلى السفر معها إلى دبي، مرافقا لها في عملها الجديد، وتترك له مهلة للتفكير، وعندما تعود إليه يباغتها بالطلاق.