EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

بطل "فى حضرة الغياب" : سوريا تحتاج عشرات السنوات لتجاوز مأساتها

فى حضرة الغياب

فى حضرة الغياب

الفنان السوري فراس ابراهيم قال إنه هناك من ينتظر ولادة سوريا الجديدة وهناك من ينتظر موتها, وهناك من لم يعد ينتظر شيئا إلا رحمة الله.فراس انتقد أنانية بعض السوريين في ظل الأحداث الدامية التي تمر بها بلادهم.

  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

بطل "فى حضرة الغياب" : سوريا تحتاج عشرات السنوات لتجاوز مأساتها

انتقد الفنان السوري فراس ابراهيم والذي جسّد دور الشاعر الفلسطيني محمود درويش في مسلسل "في حضرة الغياب" الذي تعرضه  MBC دراما, عن  أنانية بعض السوريين في ظل الأزمة الدامية التي تعيشها البلاد.

 وقال الفنان السوري "لازال بعض الأشخاص يصرّون على أنهم بخير مادامت منطقتهم على أحسن مايرام, وأعمالهم عال العال والضرب بعيد عن رؤوسهم, ولم يخطف احد من أولادهم بعد ولم يقتل أحد من أقربائهم".

وأشار الفنان ابراهيم إلى أن تجاوز الأزمة والتحايل عليها من اجل استمرار الحياة لا يعني عدم الإحساس بمآسي الآخرين ومعاناتهم, جميعنا تحت سقف المصيبة .. نعم جميعنا.

وأضاف الفنان السوري أن "هناك من ينتظر ولادة سوريا الجديدة وهناك من ينتظر موتها, وهناك من لم يعد ينتظر شيئا إلا رحمة الله، لكن من المؤكد أننا سنحتاج إلى عشرات السنين لتجاوز هذه المأساة".

يعرض مسلسل "في حضرة الغياب" يومياً الساعة 21:00 بتوقيت السعودية 18:00 بتوقيت جرينتش, ويشارك في بطولته فراس ابراهيم وسلاف فواخرجي ولينا حوارنة  والمصري أحمد زاهر وعبد الرحمن آل رشي..