EN
  • تاريخ النشر: 06 مايو, 2009

الحلقة 21: عودة شاكيرا

طبيب الامتياز محمد يدخل غرفة بالمستشفى بها حالة مرضية؛ فتاة شابة اسمها دلال، ويطالبها أن تغطي رأسها ووجها فتوبخه، ويسألها عن ألمها فتخبره أنه لا آلام ولكنها فقط تحتاج إجازة فيرفض، ويدخل خالد في الوسط متحاملا وموبخا لزميله "بالمداعبةليتقرب من المريضة الجميلة.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 21

تاريخ الحلقة 05 يونيو, 2009

طبيب الامتياز محمد يدخل غرفة بالمستشفى بها حالة مرضية؛ فتاة شابة اسمها دلال، ويطالبها أن تغطي رأسها ووجها فتوبخه، ويسألها عن ألمها فتخبره أنه لا آلام ولكنها فقط تحتاج إجازة فيرفض، ويدخل خالد في الوسط متحاملا وموبخا لزميله "بالمداعبةليتقرب من المريضة الجميلة.

مريض يشكو من بطنه للطبيب الاستشاري شفيق؛ ويتضح أن شفيق يعرفه لأنه مدمن مستشفيات وأدوية؛ يُطرد من هذا لينتقل إلى هذا.

الطبيب المقيم سليمان يأمر طبيب الامتياز سعدون بإخبار مريضة بغرفة في مواجهته أنها مريضة بالدرن، وأن هذه المستشفى لا تصلح لها؛ فيدخل فإذا هي المريضة بخيتة الشهيرة بـ"شاكيرا" -وصديقة لها- تطالبه بإحضار الدكتور وحيد؛ مصرحة بأنه حبيب القلب.

الدكتور خالد يطلب إجازة للمريضة الشابة من الدكتور شفيق؛ فيصر الأخير على رؤيتها بنفسه فيكشف أنها ليست مريضة ولا تحتاج ورقة بإجازة؛ وعلى رغم ذلك يأتي لها خالد بإجازة ويطلب منها رقم جوالها فتضربه على وجهه وتذهب.

سعدون يطلب من موظف الاستقبال سريرا عبر الهاتف للمريضة، التي تقف بجواره وتنتزع الهاتف من يده وتخاطب الموظف، وتنتهي المكالمة بسباب متبادل بين الموظف والمريضة.

سعدون يأتي بالاستشاري وحيد لشاكيرا التي تحدث وحيد بالتنهيد والغمز والهمس.

يذهب معاذ ليزيت سيارته في ورشة عامل يمنى، فيختلفان حول الأجر؛ فيقول له إنه يستغله لأنه غريب بينما هو في بلده "وربما يعمل جالسا على مكتب"؛ فيرد معاذ بأنه طبيب ولا يجلس على مكتب، فيكشف عن بطنه لمعاذ مطالبا إياه بفحصه.