EN
  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2010

الحلقة 11: الدكتور نايف يستضيف "جاكي شان"

على الرغم من أن كثيرا من الآباء يشكون أبناءهم لما يجلبونه من متاعب، إلا أن عدم قدرة الرجل على الإنجاب تكون قاسية، وهذا ما يفسر تهديد أحدهم للأطباء بإشهاره السلاح في وجههم حينما أعلموه بأن حالة زوجته الصحية تقتضي إجراء عملية جراحية، سيكون نتيجتها إما التضحية بالأم، أو التضحية بالجنين.

  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2010

الحلقة 11: الدكتور نايف يستضيف "جاكي شان"

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 10 أبريل, 2010

على الرغم من أن كثيرا من الآباء يشكون أبناءهم لما يجلبونه من متاعب، إلا أن عدم قدرة الرجل على الإنجاب تكون قاسية، وهذا ما يفسر تهديد أحدهم للأطباء بإشهاره السلاح في وجههم حينما أعلموه بأن حالة زوجته الصحية تقتضي إجراء عملية جراحية، سيكون نتيجتها إما التضحية بالأم، أو التضحية بالجنين.

وعلى الرغم من اعتداء الزوج على الدكتور غسان وإشهاره السلاح في وجهه، وتهديد الدكتور نايف بالقتل، إلا أن الأطباء جميعهم أظهروا الجانب الرحيم في شخصياتهم، وعاملوه جميعا بالحسنى، وقدروا حالته العصبية حينما علم بأمر التضحية بالجنين أو الزوجة، وذلك خلال الحلقة الـ11 من مسلسل "37.2 درجة"؛ التي عرضت مساء الجمعة 9 أبريل/نيسان 2010م.

وبدأت الحلقة بتلقي المستشفى حالة حرجة لسيدة تعاني من عيب خلقي في القلب، أدى إلى حدوث نزيف وارتفاع في ضغط الشرايين في الرئة، وتطلب الأمر إجراء تحليل عاجل عرف الأطباء من خلاله أنها تحتاج إلى عملية جراحية فورا.

أما الزوج فكان رافضا تماما لفكرة أن يقوم الأطباء الرجال بالكشف على زوجته، وظل منتظرا الطبيبة "نوف" ولم يراع حالة زوجته، حتى عندما أعلموه أن هناك عملية جراحية، وينتظر أن يقوم بها الدكتور غسان رفض ذلك أيضا رفضا قاطعا، إلى أن علم أن تلك العملية سواء أجراها الدكتور غسان أو إحدى الطبيبات الاستشاريات سيكون نتيجتها إما التضحية بالجنين أو الزوجة فاستشاط غضبا.

ورفض الزوج توقيع ورقة مفادها علمه بهذا الأمر وقبوله به، وحينما تحايل الأطباء على الأمر بأن جعلوا الزوجة توقع على تلك الورقة، أشهر الزوج السلاح في وجه الدكتور غسان، وهدد بقتل الدكتور نايف، ولف ذراعه حول رقبته بعنف.

وكان نايف في قمة الرعب والخوف من بطش الزوج، ولكن المطوع قام بتشجيعه وتذكيره ببعض الحركات التي يشاهدها في الأفلام الأجنبية، وهنا انتظر نايف برهة، ثم فاجأ الزوج بإحدى تلك الحركات التي قام بها "جاكي شان"؛ لينزع منه السلاح وينهي ذلك المأزق.

وفي الوقت الذي كان يواجه فيه غسان ونايف والمطوع ذلك المأزق الشديد كان الدكتور سعدون في ميعاد مع مجموعة من المخالفات المرورية المتنوعة، وشك سعدون وهو بصحبة الدكتور عبد الله في أن هناك ضابط مرور يتعقبه هو وحده في ليلة غريبة مرت عليه، ففي نفس الليلة تعرض سعدون للضرب من قبل سمير عارف (مخرج المسلسل الذي حل ضيفا على تلك الحلقةوحررت له مخالفة لتعطيله حركة المرور، ثم مخالفة أخرى للقيادة بسرعة 155 كم/ساعة، وثالثة لأنه لا يرتدي الحزام، وحينما مل من تلك المخالفات قرر "ركن" السيارة ليسير على قدميه هو وعبد الله، وهنا سأله نفس الشرطي على سبب مشيه في الليل متأخرا.

أما معاذ وخالد وسليمان فكانوا في رحلة البحث عن السحلية التي تتكاثر "ذاتياحيث انشغل معاذ وخالد في البحث على موقع "جوجل" على تلك السحلية، وهما يقولان هيا "يا عم جوجلوحينما سمع سليمان كلمة "يا عم" ظل يفكر كيف يكون "جوجل" عمهما وهما ليسا على صلة قرابة أصلا.